اتصالات الجزائر: رفع قدرات التدفق إلى 100 ميغا بايت

الخبر الرقمي
3 أكتوبر 2017 () - حفيظ صواليلي
0 قراءة
+ -

كشف، أمس، مسؤولو اتصالات الجزائر عن مشروع تعميم تقنية شبكة الألياف البصرية إلى المنزل "أف تي تي اكس"، مؤكدين على أن كافة التجمعات الجديدة ستكون مجهزة بها وهي تسمح بالاستفادة من تدفق أنترنت يتراوح ما بين 24 ميغابايت في الثانية و100 ميغابايت.

وأشار السيد مسعود عدوي مدير مركزي باتصالات الجزائر لدى عرضه للتجربة النموذجية على مستوى إقامة النخيل بمدينة وهران، إلى أن المشروع تجسد بالشراكة مع المجموعة الصينية هواوي وساهم في تحقيقه شركات مناولة جزائرية منضوية في الفدرالية الوطنية للمقاولين الشباب، ويرتقب أن تستفيد مؤسسات مصغرة جزائرية من تكوين وتأهيل من الشريك الصيني.

وأعلنت اتصالات الجزائر أن كافة التجمعات السكنية ستكون مجهزة بالتقنيات الجديدة "أف تي تي اكس" لتدفق عال وتشمل تجمعات عدل والسكن التساهمي الترقوي والترقيات العقارية، فيما يتم إعادة تأهيل التجمعات القديمة التي تستخدم الانترنت ذات التدفق العالي "أدي أس أل" ويقدر البث من واحد ميغابايت في الثانية إلى 12 ميغابايت في الثانية.

ومن مزايا التقنية أنها تسمح بتجنب التشبع وسرعة التدفق واستبدال التقنية القديمة التي تستخدم شبكات النحاس بمحدودية استيعاب، حيث يمكن استيعاب في مركز واحد أكثر من 16 ألف مشترك بدل 224 بالتقنية القديمة، فضلا عن ضمان تصميم جديد وأكثر فعالية. كما سيتم استبدال الشبكات القديمة أيضا بنظام "اف تي تي اكس" في التجمعات السكنية القديمة، حيث تتيح هذه التقنية ضمان تجاوز مشكل سرعة التدفق وتحسين نوعية الخدمات.

على صعيد متصل، تم الكشف عن اعتماد نظام ترقيم جديد للهاتف الثابت بعشرة أرقام بدلا عن النظام الحالي بـ9 أرقام، مما يتيح توسيع القدرة الاستيعابية وتلبية الطلبات المتزايدة للربط بالهاتف والأنترنت مع اعتماد "مودم" جديد مدمج بين الصوت والتدفق السريع. 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول