مسيرة سلمية بشوارع بوزقان للتنديد بغياب الأمن

مجتمع
9 أكتوبر 2017 () - تيزي وزو:علي رايح
0 قراءة
+ -

شهدت مدينة بوزقان، صباح اليوم، تنظيم إضراب عام عن العمل متبوع بمسيرة سلمية حاشدة شارك فيها آلاف من سكان قرى الدائرة للتنديد بغياب الأمن بالمنطقة والذي تسبب في اختفاء ثلاثة أشخاص، إيجر  إدير 68 سنة،  العجوز جوهرة عميار ثم آخرهم علان فريد البالغ من العمر 40 سنة والذي اختفى عن الأنظار يوم 2 أكتوبر ولم يظهر عنه أي خبر.

 

وبدعوة من تنسيقية لجان قرى عرشي بوزقان اث غبري و أث إيجر شهدت شوارع مدينة بوزقان، اليوم، تنظيم مسيرة سلمية حاشدة انطلقت من وسط المدينة في حدود الساعة العاشرة صباحا  باتجاه مقر الدائرة مرورا بالشوارع الرئيسية للمدينة للتنديد بما أسموه حالة اللاأمن التي تعيشها مدينتهم و للمطالبة بالكشف عن سبب اختفاء ثلاثة أشخاص بالمنطقة خلال الأشهر الأخيرة.

 

هذه المسيرة الاحتجاجية التي لم يسبق أن عاشتها بوزقان كانت مصحوبة بتنظيم إضراب عام لتجار المدينة والعاملين بالمرافق المالية والإدارية والنقل والمؤسسات التربوية في حين فتحت الصيدليات والعيادة المتعددة الخدمات أبوابها لاستقبال المواطنين.

 

لم تستبعد مصادر مقربة من منظمي هذه الحركة  الاحتجاجية عودة تنسيقية  لجان قرى بوزقان للاحتجاج مجددا في حالة بقاء الوضع على ما هو عليه حاليا.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول