"الناتو" يحذر من عواقب التدخل العسكري في كوريا الشمالية

العالم
13 أكتوبر 2017 () - الخبر أونلاين/وأج
0 قراءة
+ -

حذر الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو) ينس ستولتنبرغي اليوم الجمعة ببروكسلي من أن أي تدخل عسكري في كوريا الشمالية ستكون له "عواقب كارثية".

 

وأكد ستولتنبرغي في تصريحات صحفية، في أعقاب إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب فشل الجهود الديبلوماسية، أن لواشنطن الحق في الدفاع عن نفسها وعن حلفائها، مطالبا بالمقابل بتكثيف الجهود الدبلوماسية.

 

وقال الأمين العام لحلف (الناتو)، الذي سيزور كوريا الجنوبية واليابان خلال الأسابيع المقبلة للتعبير عن دعم الحلف لهما في مواجهة التهديدات الكورية الشمالية، أن" استخدام القوة العسكرية ستكون له عواقب كارثية، أعتقد أنه لا يوجد من يريد ذلك بالفعلي ولذا علينا الاستمرار في الدفع من أجل حل عبر التفاوض"، مضيفا أن هناك إمكانية لبذل جهود إضافية في محاولة لزيادة الضغوط على بيونغ يونغ.

 

وكان الرئيس الأمريكي قد عقد يوم الثلاثاء اجتماعا مع مسؤولين من فريقه للأمن القومي حيث ناقش معهم "جملة خيارات" تمتلكها بلاده للرد على اختبارات كوريا الشمالية النووية والصاروخية الأخيرة والمتكررة.

 

وجاء اللقاء بعد أيام من إعلان ترامب، الذي هدد الشهر الماضي بـ"تدمير" بيونغ يونغي أن سنوات من المحادثات مع كوريا الشمالية لم تحقق أي نتائج وأن "شيئا واحدا فقط سيكون له مفعول".

        

          

 

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول