وقال ترنبول في أفريل إن استراليا ستلغي تأشيرات العمل المؤقتة الشائعة بين الأجانب، وتستبدلها ببرنامج حكومي جديد يتطلب إجادة أفضل للإنجليزية ومهارات وظيفية.

كما أعلن ترنبول خططا لرفع سقف متطلبات الحصول على الجنسية الأسترالية بزيادة مدة الانتظار وإضافة اختبار "القيم الأسترالية" لطالبي الجنسية.

لكن مجلس الشيوخ الاسترالي، الذي لا تتمتع فيه حكومة ترنبول المنتمية ليمين الوسط بأغلبية، رفض هذه المقترحات في اقتراع مساء الأربعاء، مع إصرار المجلس على أن القواعد المقترحة تناقض قيم تعدد الثقافات الاسترالية، وفق ما نقلت "رويترز".

وقد يسهم رفض مجلس الشيوخ في مزيد من تراجع تأييد ترنبول، الذي أظهر استطلاع للرأي أجرته مؤسسة نيوزبول التي تحظى بمتابعة كبيرة، الاثنين، وصول تأييده لأدنى مستوياته في أكثر من عامين.