غول: أعداء الجزائر كثر

أخبار الوطن
1 نوفمبر 2017 () - البويرة: سمير قميري
0 قراءة
+ -

دعا اليوم رئيس حزب تجمع أمل الجزائر عمار غول من البويرة الشباب إلى المحافظة على أمن واستقرار الجزائر والعمل على “تفادي الوقوع في فخ التلاعبات والعنف”.

 

ولدى تواجده بمدينة البويرة في إطار الاحتفال بذكرى نوفمبر وتنظيمه لتجمع مع المناضلين في إطار الانتخابات المحلية، دعا غول جميع شرائح المجتمع خاصة الشباب الذي يمثل النسبة الأكبر إلى “المشاركة بقوة في الانتخابات المحلية المقبلة وإثبات قدرتهم على التغيير”.

 

 كما أكد على ضرورة “تبني الشباب لمبادرة تدخل في إطار جزائر موحدة وغير قابلة للتجزئة بهدف المحافظة على المكتسبات التي حققها أولئك الذين ضحوا من أجل نيل الاستقلال والعمل على إيجاد حلول للمشاكل المطروحة في مختلف المجالات”.

 

واعتبر رئيس حزب تجمع أمل الجزائر أسلوب الحوار أفضل وسيلة لحل المشاكل والنزاعات دون “الدخول في دوامة الاحتجاجات والعنف”، مشيرا إلى أن هذه “الوسيلة الحضارية تسمح بتوحيد الصفوف للمضي قدما والعمل كشخص واحد لتطوير الجزائر”.

 

 ولدى تطرقه لموضوع صور الشباب أمام المركز الفرنسي عشية الاحتفال بذكرى نوفمبر أكد غول أن "أعداء الجزائر كثر يحاولون ضرب استقرار الجزائر بشتى أنواع الوسائل المتاحة وأضاف نحن حزب تجمع أمل الجزائر وجب أن نفتخر بهذا التاريخ الذي يرمز إلى هويتنا وإلى تاريخنا العريق وانتمائنا للأمازيغ وهي الأبعاد التي يحميها الدستور الذي يعتبر الأمازيغية لغة وطنية ورسمية”، كما تحدث غول على العمق التاريخي والحضاري والثقافي والوطني والجهوي لهذه المناسبة على اعتبار توفمبر رمز من سيادة الوطن.

 

 وتحدث غول عن مشاركة حزبه في الانتخابات بأن تشكيلته السياسية تولي أهمية بالغة لفئة الشباب حيث أدرجتهم بقوة في القوائم الانتخابية و كذا في مناصب المسؤولية ضمن الطاقم الحكومي بعد الانتخابات التشريعية مشيرا إلى أن الهدف الوحيد لحزبه هو تحقيق مصلحة الجزائر.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول