تدخل الشرطة وتوقيف مباراة بعد نطحة على طريقة زيدان

منوعات
2 نوفمبر 2017 () - الخبر اونلاين/ وكالات
0 قراءة
+ -

تدخلت الشرطة لفض عراك بين لاعبين وإداريين وجماهير لفريقين بدوري الهواة بألمانيا، بعدما نطح لاعب بالفريق الضيف منافساً له من أصحاب الأرض على طريقة زيدان. ليلغي الحكم المباراة ويتم تحرير محاضر للإصابة واتلاف الممتلكات.


أصيب ثمانية أشخاص خلال شجار جماعي في ملعب لكرة القدم ببلدة "هيمر"، القريبة من دورتموند، بولاية شمال الراين- ويستفاليا الألمانية، حيث كان فريق "اس جي هيمر" (SG Hemer)، يواجه جاره فريق "آف سي آي ميندن" (FCI Menden) في مباراة بدوري المناطق (ب) لأندية الهواة.

ويبدو أن المباراة كانت حامية خصوصاً بعد تقدم أصحاب الأرض، فريق هيمر، بهدف لصفر، حتى الدقيقة 60. وتم ارتكاب خطأ ضد أنطونيو سكابولارو (31 عاما)، لاعب ميندن، فما كان منه إلا أن قام بنطح لاعب من أصحاب الأرض (عمره 29 عاماً)، على طريقة الفرنسي زين الدين زيدان ضد الإيطالي ماركو ماتيرازي في المباراة النهائية لكأس العالم بألمانيا عام 2006، ليندلع بعدها شجار شارك فيه 15 لاعباً من الفريقين.

وحسبما أفادت صحيفة "ويستفاليا بوست"، جرى نقاش حامي الوطيس بعدما طرد حكم المباراة اللاعب أنطونيو سكابولارو بسبب نطحه المنافس. وطرد الحكم أيضاً اللاعب أنطونيو أورفانو من فريق هيمر، أصحاب الأرض، بعد حصوله على بطاقة صفراء ثانية، ليندلع تلاسن وعراك بين لاعبي الفريقين والمسؤولين والجمهور في معلب "أوفرهوف أرينا"، ويسقط لاعب من هيمر أرضاً وتتعرض إحدى المتفرجات للضرب في وجهها.

وألغى الحكم المباراة ، وحضرت سيارة إسعاف، وتم الاتصال بالشرطة، التي جاءت بعدة سيارات للنجدة وسيطرت على الوضع، وتم تحرير محاضر لعدد من الأشخاص بسبب إصابات بدنية للغير وإتلاف لممتلكات، حسب رواية الشرطة نفسها.

وقال راينر شيفر المسؤول السابق لفريق هيمر "لم أشاهد قبل ذلك قط فريقاً بهذه العدوانية". أما غريغوريوس كاكيريس، مدرب فريق ميندن فقال والفزع يتملكه: "مثل هذا الأمر يجب ألا يقع في ملعب رياضي. بعض لاعبي فريقي لم يستطيعوا التعامل (بشكل سليم) مع الاستفزازات من جانب فريق هيمر، ولم يتمكنوا من السيطرة على أنفسهم"، حسبما نقلت ويستفاليا بوست.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول