مسعودي لـ "الخبر" : التأشيرة أخرت وصول الكتب الجزائرية إلى الشارقة

ثقافة
3 نوفمبر 2017 () - ح.ع
0 قراءة
+ -

 أرجع حميدو مسعودي، الرئيس المدير العام للمؤسسة الوطنية للفنون المطبعية، أسباب خُلو الجناح الجزائري بمعرض الشارقة الدولي للكتاب من الكتب الجزائرية، إلى الإجراءات المتعلقة بحصول المندوبتين اللتين أوفدتهما المؤسسة لتنظيم إجراءات المشاركة الجزائرية في المعرض، موضحا أن ذات المندوبتين لم تحصلا على التأشيرة في الوقت المحدد، مما آخر سفرهما إلى دولة الإمارات.

 وأوضح مسعودي في تصريح لـ "الخبر"، ان المندوبتين حصلتا على التأشيرة يوم 30 أكتوبر ، أي يوم واحد فقط قبل انطلاق التظاهرة، وبعد تدخل سفير دولة الإمارات العربية المتحدة بالجزائر.

 مع العلم، أن الشركة المكلفة بنقل الكتب الجزائرية إلى الشارقة، طلبت تفويض رسمي من هيئة الشارقة للكتاب، بغية تخليص الكتب ونقلها إلى الجناح، غير أنها لم تحصل عليه في الآجال المحددة.

 وبعد اتصالات هاتفية مع أحد منظمي المعرض، اليوم ابتداء من الصباح، تعذر الوصول إلى حل للمشكلة بسبب تزامن ذلك مع يوم العطلة الأسبوعية، وأكد أنه سيتم إيجاد حل نهائي يوم غد السبت.   

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول