الجزائر تعيش أزمة تسيير ورجال... لا أزمة مال

أخبار الوطن
7 نوفمبر 2017 () - المدية:طهاري عبدالكريم
0 قراءة
+ -

أكد اليوم  كمال بن سالم رئيس حزب التجديد الجزائري أن الأزمة المالية التي تعيشها الجزائر على إثر تراجع أسعار البترول لا أساس لها من الصحة وأن الأزمة الحقيقية هي أزمة تسيير وأزمة رجال للنهوض بالاقتصاد الوطني.

 

كشف بن سالم رئيس حزب التجديد الجزائري في تجمع شعبي نشطه ببلدية الربعية في ولاية المدية أن الجزائر تتوفر على كل المؤهلات التي تجعل منها من أغنى الدول في المنطقة وأن سياسة الاعتماد على البترول فقط كنا قادرين على تفاديها بالاستثمار في قطاعات أخرى لو تم انتهاج سياسة رشيدة أشرف على تنفيذها رجال في المستوى ..وأوضح  بن سالم أن القطاع الفلاحي وما تزخر به الجزائر من خيرات  كفيل بأن يجعل من اقتصاد  الجزائر أقوى بكثير مستدلا في ذلك بأن التمور الجزائرية تعد من أجود التمور في العالم التي تصدر إلى خمس دول، وفي حديثه عن برنامج الحزب قال بن سالم إن  الفلاحة والاستثمار هما ركيزتان أساسيتان لتحقيق التنمية الحقيقية التي تتماشى وطبيعة ولاية المدية الفلاحية داعيا بالمناسبة الحاضرين إلى التصويت يوم 23 نوفمبر على قوائم مرشحيه في الانتخابات المحلية  الذين زكاهم الحزب في هذا الاستحقاق.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول