ما حكاية السوار الذهبي والنائب؟

سوق الكلام
10 نوفمبر 2017 () - الخبر
0 قراءة
+ -

لا حديث في كواليس الحزب العتيد بسوق أهراس، هذه الأيام، إلا عن سوار ذهبي تكون أهدته إحدى الموظفات في مؤسسة مالية لزوجة نائب وطني مقابل ترشحها في قائمة المجلس الشعبي الولائي. ويبدو أن المشاحنة التي طرأت مؤخرا بين هذه الأخيرة وزميلتها، وراء الكشف عن سر ترتيبها الأولى بين النساء في القائمة، حيث ما لبثت تروج لسوار ذهبي بقيمة 34 مليون وشحت به عنق زوجة النائب، الذي استمات في الدفاع عنها وإدراجها في القائمة لقضاء عهدة ثانية في المجلس الولائي.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول