نقابة الأطباء المقيمين "مستعدة" للحوار

أخبار الوطن
14 نوفمبر 2017 () - الخبر أونلاين/وأج
0 قراءة
+ -

أعربت النقابة المستقلة للأطباء المقيمين الجزائريين التي تشن منذ أمس الإثنين إضرابا على مستوى عديد الهياكل الاستشفائية بالبلاد عن "استعدادها" للحوار مع وزارة الصحة من أجل إيجاد حلول للمشاكل التي طرحتها النقابة.

 

وأوضح الدكتور محمد طيلب عضو النقابة المستقلة للأطباء المقيمين بمستشفى مصطفى باشا الجامعي اليوم الثلاثاء "نطالب بالحديث مع ممثلي وزارة الصحة ونحن على استعداد للتحاور".

 

وكان الأطباء المقيمون قد شرعوا في هذه الحركة الاحتجاجية لمدة يومين للمطالبة بحقوقهم المتعلقة خاصة بـ"إلغاء الخدمة المدنية في صيغتها الحالية".

 

وأوضح ممثل النقابة أن هذا الإجراء "قد أظهر محدوديته" مما يتطلب تدخل الوصاية من أجل توفير "مناخ مناسب" للممارسين في آداء مهامهم كما تطالب "بمراجعة القانون الأساسي العام للأطباء المقيمين وتحسين ظروف عملهم".

 

وكان بيان لوزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات قد أوضح أن "أبواب الحوار مفتوحة" و أن ممثلي المقيمين سيستقبلون من قبل الوزير من أجل "مناقشة جميع المسائل من صلاحيات قطاع الصحة". 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول