المدير العام لمجمع سونلغاز ينفي أي زيادة في التسعيرة

مال و أعمال
16 نوفمبر 2017 () - م. صوفيا
0 قراءة
+ -

طمأن الرئيس المدير العام لمجمع سونلغاز، محمد عرقاب، خلال اللقاء الذي جمعه، مساء أول أمس، بقسنطينة بإطارات المجمع بالجهتين الشرقية والجنوبية، أن الزيادة في أسعار الغاز والكهرباء غير مطروحة تماما في الوقت الراهن، مؤكدا على تحصيل 25 بالمائة من ديون مؤسسته العالقة لدى الزبائن.


ذكر المسؤول الأول عن مؤسسات توزيع الكهرباء والغاز عبر الوطن، أن الزيادة في تسعيرة الكهرباء والغاز غير واردة حاليا، وأن العمل بنظام الفوترة الشهري غير مطروح حاليا، نافيا ما أشيع من زيادات ابتداء من جانفي من العام الداخل، مفسرا أن الأمر يتطلب إمكانيات ضخمة، مقرا أن المجمع غير قادر على توفيرها حاليا.
وأكد المتحدث أن الأزمة المالية التي تمر بها البلاد منذ فترة لم تؤثر على استثمارات ومشاريع المجمع، حيث أنها تسير بوتيرة جيدة مستشهدا بإنجاز 8 مشاريع كبرى على المستوى الوطني ستستلم قريبا، على غرار محطة لتحويل الكهرباء بعين أرنات في سطيف بـ 1200 ميغاواط، وتضم عدة محطات للتحويل بقوة 400 كيلوبات وخطوط للتوتر العالي في كل من وادي العثمانية وصالح باي وأقبو إلى غاية عين أم الناس. وأضاف الرئيس المدير العام، أن "سونلغاز" لديها دراسة جديدة كل 10 سنوات لتسوية الوضعيات ودعم برنامج الإنتاج ونقل وتوزيع الغاز، كما أن مراجعة هذه البرامج تتم كل 3 سنوات. أما فيما يتعلق بديون شركة توزيع الكهرباء والغاز لدى زبائنها، فقد أوضح عرقاب، أن الخطة العملية التي ينتهجها المجمّع وشرع في العمل بها، مكّنت من تحصيل ما يقارب 12 مليار دينار من مجموع 60 مليار دينار عالقة جار العمل على تحصيلها.

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول