كرة اليد: هشام كعباش يصاب ويضيع "الكان"

رياضة
21 نوفمبر 2017 () - الخبر أونلاين/وأج
0 قراءة
+ -

أجرى اللاعب الدولي الجزائري لنادي نيم لكرة اليد (الدرجة الأولى الفرنسية) هشام كعباش, اليوم الثلاثاء عملية جراحية على مستوى إبهام اليد اليمنى بمستشفى "كاريمو" بمدينة نيم, ستبعده عن الميادين إلى غاية نهاية السنة الجارية. ما قد يضطره إلى تضييع المشاركة في كأس أمم إفريقيا لكرة اليد 2018 بالغابون "بنسبة كبيرة".

 

وتعرض كعباش لهذه الإصابة خلال تربص المنتخب الوطني الأخير بتونس بين 26 و28 أكتوبر الفارط, حيث أثبتت الفحوصات و الأشعة لدى عودته إلى فريقه نيم, على ضرورة إجرائه للعملية الجراحية للتخلص نهائيا من الإصابة.

 

وصرح كعباش (27 سنة) اليوم الثلاثاء لوكالة الأنباء الجزائرية قائلا "أجريت صبيحة اليوم عملية جراحية على مستوى إبهام اليد اليمنى بمستشفى "كاريمو" بمدينة نيم بعدما كنت أعاني من تمدد على مستوى الإبهام (الأصبع الصغير). تعرضت لهذه الإصابة خلال تربصي الأخير مع المنتخب الوطني, حيث خضعت للعملية اليوم تحت إشراف الجراح الفرنسي ماريس الذي أكد لي أنه لا يجب أن ألمس الكرة إلى غاية بداية جانفي 2018".

 

ومن المحتمل أن يضيع لاعب المحور الجزائري (52 مشاركة دولية) نهائيات كأس أمم إفريقيا 2018 بالغابون , حيث أضاف قائلا : "أنا جد متحسر عقب تعليمات الطبيب الجراح الذي منعني من مداعبة الكرة إلى غاية 5 يناير المقبل. وبنسبة كبيرة سأضيع المشاركة في كأس إفريقيا 2018, للمرة الثانية بعد تضييعي لنسخة 2016 بمصر بسبب إصابة على مستوى الركبة آنذاك".

 

كما تأسف اللاعب السابق لشبيبة سكيكدة عن الوضعية "المبهمة" التي يعيشها الفريق الوطني لكرة اليد بسبب التأخر في تعيين ناخب وطني من أجل التحضير للمشاركة في كأس أمم إفريقيا المقبلة "أنا جد مستاء من الوضعية الكارثية التي يعيشها المنتخب الوطني, فبعد بقاء الفريق بدون مدرب لمدة طويلة, جاء تعيين المدرب المحنك حسن أفنديش, حيث أجرينا معه حصة واحدة في تونس وجميع العناصر كانت محفزة, لكن تم إبعاده دون سبب واضح. صراحة هذا التسيير العشوائي لا يشجعني على الالتحاق بصفوف المنتخب".

 

و يحتل هشام كعباش رفقة ناديه نيم, المركز الثاني في البطولة الفرنسية المحترفة "ستار ليغ" لهذا الموسم برصيد 16 نقطة مناصفة مع باريس سان جيرمان, إثر مرور تسع جولات من البطولة, عقب تحقيقهم لثمانية انتصارات وهزيمة واحدة.

 

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول