الجزائر تجدد دعمها "اللامشروط" للقضية الصحراوية

أخبار الوطن
28 نوفمبر 2017 () - الخبر أونلاين/واج
0 قراءة
+ -

جدد نائب رئيس المجلس الشعبي الوطني، جمال  بوراس، اليوم الثلاثاء من مخيمات اللاجئين الصحراويين، "دعم الجزائر اللامشروط" لنضالات الشعب الصحراوي من أجل استرجاع حريته و تقرير مصيره.

وخلال كلمته، أبرز بوراس الذي يترأس وفد من النواب المشارك في  الاحتفالات المخلدة للذكرى 42 لتأسيس المجلس الوطني الصحراوي أن موقف الجزائر الداعم للقضية الصحراوية الذي وصفه بـ" المبدئي الثابت و المستمر" مستمد من قيم و مبادئ ثورة أول نوفمبر المجيدة، وسيبقى "داعما للقضية الصحراوية العادلة في  مختلف المحافل البرلمانية الدولية من أجل تحقيق الانتصار تلو الانتصار".   

وقال أن الجزائر تعتبر القضية الصحراوية "قضية تصفية استعمار تفرض على المجتمع الدولي دعم مسار تسوية قضيته العادلة طبقا للمواثيق واللوائح وقرارات الشرعية الدولية، و التدخل لوقف كل أشكال استغلال خيرات  الشعب الصحراوي".

وفي شأن متصل، أشاد ذات المسؤول البرلماني، بنضالات الشعب الصحراوي  واستماتته لاسترجاع حقوقه المغتصبة،مؤكدا أن إرادته ستنتصر رغم المكائد وتواطؤ الدول الاستعمارية.

و بالمناسبة، جدد بوراس  الدعوة للمجتمع الدولي للالتفات لأخر مستعمرة  في القارة الإفريقية، مبرزا ضرورة تقديم المساعدات الإنسانية للشعب الصحراوي  الذي يتعرض لإبادة جماعية منظمة".

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول