مشاورات جزائرية-إيطالية لمكافحة الهجرة غير الشرعية

أخبار الوطن
2 ديسمبر 2017 () - الخبر أونلاين/وأج
0 قراءة
+ -

أكد وزير الشؤون الخارجية عبد القادر مساهل ونظيره الإيطالي أنجيلينو الفانو ضرورة تشاور "منتظم" بين البلدين من أجل مواجه ظاهرة الهجرة "التي تعرض حياة آلاف الأشخاص إلى الخطر" حسبما أفاد به اليوم السبت بيان لوزارة الشؤون الخارجية.

 

وجاء هذا الموقف المشترك عقب محادثات بين الطرفين على هامش مشاركة مساهل في الطبعة الثالثة للندوة الدولية "روما-الحوار المتوسطي" التي تجري أشغالها بالعاصمة الإيطالية من 30 نوفمبر إلى 2 ديسمبر.

 

وأوضح المصدر أن الوزيرين تطرقا إلى الوضع في منطقة المتوسط التي تواجه تحديات مشتركة لاسيما الهجرة.

 

كما مكن اللقاء الطرفين من التطرق إلى "وضع التعاون بين الجزائر وإيطاليا وآفاقه فضلا عن التأكيد مجددا على عزم البلدين على تعزيزها أكثر".

 

وتطرق رئيسا دبلوماسية البلدين كذلك إلى الوضع في ليبيا حيث أكدا على "ضرورة مرافقة جهود الأمم المتحدة من أجل الإسراع في إيجاد حل للأزمة في هذا البلد الجار".

 

كما تطرق السيدان مساهل والفانو إلى الوضع العام في منطقة الساحل حيث ألحا على "ضرورة إيجاد تسوية مستعجلة للأزمة الليبية التي سيكون لها انعكاس إيجابي على منطقة الساحل".

 

وبحث مساهل مع نظيره الإيطالي "عدة مسائل دولية أخرى ذات الاهتمام المشترك لاسيما مكافحة الإرهاب والتطرف العنيف". 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول