الصين تطمح لبناء مكوك فضاء بمحرك نووي

منوعات
3 ديسمبر 2017 () - الخبر اونلاين/ وكالات
0 قراءة
+ -

 الصين تكشف عن برامجها الفضائية لفترة الـ 20 عاما القادمة، وهناك العديد من الأهداف الطموحة.

 نشرت المؤسسة الصينية للعلوم والتكنولوجيا الفضائية (CASC)  مؤخرا تقريرا  يتحدث عن برامجها لفترة العشرين عاما المقبلة، وأورد موقع "Engadget" للعلوم والتكنولوجيا بعضا منها:

 تخطط المؤسسة الفضائية الصينية (CASC) أولا وقبل كل شيء، لتوسيع عائلة الصواريخ الحاملة من نوع "تشانغ تشن". وهذه العائلة الصاروخية موجودة منذ عام 1970 ويتم تحديثها بانتظام وبشكل دوري، وقرر علماء الفضاء في الصين إجراء تحديث جديد عليها حتى عام 2020. وفي هذا العام تحديدا سوف ينتهي العمل كما هو مخطط له على صاروخ "تشانغ تشنغ 8"، والذي يتميز بشكل رئيسي بتكلفته الزهيدة الثمن، ما سيسمح للصين بعرض خدماتها في عمليات الإطلاق التجارية.

ومنذ عام 2025، عندما يتم الانتهاء من العمل على المركبة الفضائية القابلة لإعادة الاستخدام، فإن صواريخ "تشانغ تشنغ 8" يمكن أن تصبح الناقل لها. ومن المقرر أن تستخدم هذه المركبة أيضا في السياحة الفضائية.

أما الصاروخ الناقل "تشانغ تشنغ 9" فسيتم وضعه حيز التنفيذ في وقت ليس قبل عام 2030.  وهو خلافا عن "الثامن" زهيد الثمن، فإن "التاسع" سيكون ثقيل الوزن جدا ، ولكنه قادر على نقل 100 طن من البضائع إلى المدار الفضائي.
ومع حلول عام 2035،يخطط  الصينيون لتحويل كافة الصواريخ الناقلة من هذه العائلة "تشانغ تشينغ" إلى الفئة القابلة  للاستخدام، مما سيفسح المجال لأداء مجموعة واسعة من المهام، بما في ذلك الرحلات الجوية المخطط لها  بين الكواكب، ونقل البضائع إلى المدار الفضائي والسياحة واستخراج الثروات الطبيعية وأعمال البناء الفضائي وغيره.

علاوة على ذلك، وحتى عام 2040 تخطط مؤسسة الفضاء الصينية (CASC)  لتطوير مكوك فضائي يعمل بمحرك نووي، بيد أن التقرير وبكل بساطة يخفي تفاصيل هذا المشروع.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول