61% من التلاميذ دون المستوى

مجتمع
4 ديسمبر 2017 () - الخبر أونلاين/ وكالات
0 قراءة
+ -

كشف المدير العام للبيداغوجيا بوزارة التربية الوطنية، فريد برمضان، اليوم الإثنين، أن 61 بالمائة من التلاميذ البالغ سنهم 15 سنة في الجزائر هم "دون المستوى في كفاءة التحليل"، مستندا في ذلك على نتائج البرنامج الدولي لتقييم الطلبة (بيزا).
وأوضح برمضان في مداخلة له حول جودة التعلمات ونسبة الكفاءات لدى التلاميذ الجزائريين في إطار البرنامج الدولي لمتابعة مكتسبات التلاميذ، والذي شاركت فيه الجزائر سنتي 2012 و2015 وظهرت نتائجه في 2016، أن "61 بالمائة من التلاميذ البالغ سنهم 15 سنة دون المستوى في كفاءة التحليل في مجال الرياضيات والعلوم وفهم المكتوب".
وحسب برمضان، فإن هذا البرنامج العالمي موجه للتلاميذ في سن الـ15 من العمر ويقوم بقياس قدراتهم على حل المشكلات المرتبطة بالواقع المعيش، مستخدمين المعارف والمهارات المكتسبة في ثلاثة مجالات محددة وهي: فهم المكتوب (القراءة)
والرياضيات والعلوم، إلى جانب التعبير عن رأيهم بشكل واضح تجاه هذه المشكلات دون التركيز على محتوى المناهج الدراسية المتعلقة بها، بل من خلال التركيز على المعارف والمهارات الأساسية التي يحتاج إليها التلاميذ في حياتهم اليومية".
وحسب المعدل العالمي في الرياضيات - يقول برمضان- فإن الجزائر "تحصلت على 360 نقطة، بينما يقدر المعدل العالمي لهذه المادة بـ 490 نقطة، وفي العلوم على 376 نقطة من معدل يقدر بـ 493 نقطة، مؤكدا أن "ما يهم حاليا ليس التصنيف بقدر ما يهمنا المنهجية وكيفية تحسين مستوى التعليم في الجزائر وفق أهداف وطنية مرتبطة بالثوابت الوطنية".
من جانبه، ذكر مدير التكوين بوزارة التربية الوطنية، كمال حمادو، أن من بين الحلول الكفيلة بتحسين مستوى التلاميذ "ضرورة إعداد مخطط وطني لتكوين موظفي قطاع التربية يمتد من سنة 2017 إلى غاية 2020 ويشمل جميع الموظفين، سواء كانوا
بيداغوجيين، إداريين أو عمالا مهنيين".
وأفاد حمادو أن "36 ألف أستاذ سيستفيدون من التكوين في هذا الإطار، إلى جانب المفتشين ورؤساء المؤسسات ومديري المؤسسات التربوية والنظار ومشرفي التربية وموظفي المصالح الاقتصادية والعمال المهنيين".
وأوضح في ذات السياق أن "التكوين يتم بحضور المعنيين أو عن بعد على مستوى 28 معهدا موزعا عبر التراب الوطني".

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول