وقال الحريري الذي عقد الثلاثاء أول اجتماع للحكومة اللبنانية منذ عودته إلى بلاده في 22 نوفمبر، إن مجلس الوزراء يؤكد ضرورة ابتعاد لبنان على النزاعات الخارجية.
 
وكان الحريري قد قال في وقت سابق، إنه سيتريث في أمر الاستقالة التي قدمها لإحداث ما قال إنها صدمة إيجابية في ظل سعي طهران إلى إفساد علاقات بيروت بالبلدان العربية.