فوضى داخل المجلس الشعبي الولائي بالجلفة.. والسبب؟

أخبار الوطن
10 ديسمبر 2017 () - طلال ضيف
0 قراءة
+ -

تحولت عملية التصويت على رئاسة المجلس الشعبي الولائي إلى مشادات وتبادل للسب والشتم، حسب ما تسرب من معلومات من قاعة الاجتماعات بالمجلس الشعبي الولائي.

بمجرد الانتهاء من عملية إثبات العضوية وتقديم الأفالان لمرشحه ، انتفض عدد من منتخبي تاج والأرندي رافضين مرشح الحزب العتيد.

واعتبر تاج أن الأفالان لا يحق له أن يقدم مرشحا بسبب التحالف الوطني الذي تم بين قيادتي الأفالان وتاج أين تم اختيار الجلفة لتكون من نصيب تاج وهذا ما رفضته قائمة الأفالان التي أكدت أنها جهزت كل التحالفات واتفقت مع قائمتي حمس، والمستقبل  وأن الرئاسة مضمونة للأفالان وأنه من المستحيل أن نتنازل عن هذه الفرصة حسب ما أكده منتخبو الأفالان داخل القاعة.

وهذا ما أدخل القاعة في فوضى وصخب كبيرين وصل إلى تجاوزات خطيرة من جهة أخرى اعتبر مدير التنظيم والمكلف بالإشراف على الانتخابات أن القانون واضح وأن على كل قائمة أن تقدم مرشحها وأن وثيقة التحالف لا معنى لها مع النص القانوني المحدد لكيفية إجراء الانتخابات ولا زال التشنج والفوضى يسيطران على القاعة إلى حد كتابة هذه الأسطر وتجدر الإشارة إلى أن المجلس الولائي الوحيد الذي لا زال لم يفصل فيه هو مجلس ولاية الجلفة.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول