"أوبك" تتجه لإعلان استراتيجية الخروج من تخفيض الإنتاج

مال و أعمال
11 ديسمبر 2017 () - الخبر اونلاين/ وكالات
0 قراءة
+ -

قال  وزير الطاقة والصناعة الإماراتي، اليوم الإثنين، إن منظمة البلدان المصدرة للنفط "أوبك" والمنتجين المستقلين من خارجها، يتجهون للإعلان عن استراتيجية خروج من تخفيضات الإنتاج في جوان القادم.

وقال سهيل المزروعي، في تصريحات للصحفيين، على هامش قمة "بلومبيرغ للاستثمار" بالعاصمة الإماراتية (أبوظبي) من السابق لأوانه أن نتحدث عن شكل هذه الاستراتيجية قبل حلول جوان المقبل.

وتابع الوزير: جوان القادم هو الموعد المحدد لاجتماع "أوبك" والمنتجين الآخرين المشاركين في اتفاق خفض الإنتاج، وسنعلن حينها الاستراتيجية.. لكن لا يعني ذلك أننا سنخرج من التخفيضات حينها ولكن سنضع الاستراتيجية فقط.

وبدأ الأعضاء في "أوبك" ومنتجون مستقلون بقيادة روسيا، مطلع 2017، خفض الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يوميا، لمدة 6 أشهر، ثم تم التمديد حتى نهاية مارس 2018.


و ارتفعت أسعار النفط يوم الإثنين إلى أعلى  مستوياتها منذ يونيو 2015 ، بعد إغلاق خط أنابيب في بحر الشمال لإجراء إصلاحات  وتركيز المستثمرين على السلع الأولية في أعقاب الانفجار الذي هز ميترو الأنفاق  بمنطقة منهاتن في نيويورك.

    وزادت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 1.26 دولار إلى 64.66  دولار للبرميل .
    وسجلت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 57.92 دولار للبرميلي  بارتفاع 56 سنتا عن التسوية السابقة.

    وبلغ الفارق بين الخامين أعلى مستوياته منذ أواخر أكتوبر الماضي، مع صعود  خام برنت بعد إغلاق خط الأنابيب الذي ينقل حوالي 40 بالمائة من  خامات نفط بحر الشمال.

    و كان خط الأنابيب، الذي تبلغ طاقته 450 ألف برميل يوميا وينقل خام فورتيس من  بحر الشمال إلى مرفأ كينيل للمعالجة في اسكتلندا، يعمل بطاقة منخفضة لنحو أربعة أيام قبل إغلاقه.

    وقال جون كيلدوف الشريك لدى أجين كابيتال إل.إل.سي في نيويورك إن السوق كانت  تتوقع عودة خط الأنابيب للخدمة سريعا وفوجئت بتمديد فترة الإغلاق ربما لعدة  اسابيع .

يذكر أن الخامين قد صعدا  في وقت سابق من الجلسة في أعقاب انفجار بمحطة بورت أوثوريتي للحافلات في نيويورك. 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول