البويرة:تحقيق مع تلميذتين وقعتا ضحية لعبة "الحوت الأزرق"

مجتمع
14 ديسمبر 2017 () - البويرة:سمير قميري
0 قراءة
+ -

تمكنت مصالح الحماية المدنية بعين بسام مساء اليوم من تحويل فتاة "د، إ" البالغة من العمر 17 سنة تقطن بأحد القرى التابعة لبلدية عين العلوي إلى مصلحة الإستعجالات بمستشفى عين بسام  بعد أن ظهرت عليها علامات الإنهيار نتيجة تأثرها بلعبة "الحوت الأزرق" وبلوغها مستويات متقدمة من اللعبة، وحسب ما علمت  "الخبر" فإن تأثير اللعبة تمكن من الفتاة من خلال الإنصياغ لشروط اللعبة وذلك بإحداثها لوشم على ذراعها ومن ثم إنعزالها في غرفة بالمنزل ما جعل والداها يهرعون بإنقاذها قبل إقدامها على الخطوات المتتالية  التي تشترطها اللعبة.

 

من جهة أخرى تم فتح تحقيق ببلدية سوق الخميس غرب ولاية البويرة بمتوسطة البلدية بعد أن تم إكتشاف حالة أخرى لفتاة تدرس بالسنة الأولى متوسط من طرف أستاذتها بعد أن تعرضت لنفس اللعبة " الحوت الأزرق " وأقدمت على شلط ذراعها بآلة حادة محدثة وشم على ذراعها . ما جعل المسؤولون يعرضونها على طبيب نفساني بالعيادة المتعددة الخدمات بسوق الخميس لإستكمال التحقيق.

 

هذا وتبقى "لعبة الحوت الأزرق" تهدد الأطفال خاصة فئة 12سنة حتى 18 سنة لسبب وحيد وهو التأثر السريع باللعبة وفي ظل غياب الرعاية والرقابة الأبوية مع توفرها على المواقع الاجتماعية دون رقيب.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول