تفكيك شبكة مختصة في سرقة بطاقات الشفاء

مجتمع
18 ديسمبر 2017 () - الخبر أونلاين/وأج
0 قراءة
+ -

تمكن مؤخرا عناصر أمن دائرة صبرة بولاية تلمسان من تفكيك شبكة إجرامية مكونة من 6 أشخاص مختصة في سرقة بطاقات الشفاء وتهريب دواء السكري حسبما علم اليوم الإثنين لدى خلية الاتصال للأمن الولائي.

 

وجاءت العملية بعد ورود معلومات حول شبكة لتهريب دواء السكري نحو الحدود الجزائرية الغربية باستغلال بطاقات شفاء مسروقة ما سمح بعد عملية التحري من تحديد هوية شقيقين مشتبه فيهما (18 و 26 سنة) وفق ذات المصدر.

 

وسمحت عملية تفتيش منزلهما الواقع ببلدية صبرة من العثور على 34 بطاقة شفاء بأسماء ضحايا  ينحدرون من ولاية النعامة إلى جانب 18 وصفة طبية صادرة عن المؤسسة العمومية للصحة الجوارية لتلمسان بأسماء مختلفة، استنادا لنفس المصدر.

 

وتم توقيف كذلك عامل بأحد الصيدليات بمدينة تلمسان (54 سنة)  ضبط بحوزته داخل الصيدلية كمية كبيرة من دواء السكري و المؤثرات العقلية لا تحوز على قسيمات ولا على فواتير الشراء، كما أشير إليه.

 

وأفضت التحريات الأولية مع هذا الأخير إلى اعترافه بشراء أدوية الأنسولين من عند أحد الشقيقين بثمن 800 دج وإعادة بيعها بثمن 1500 دج للعلبة بعد إلصاق قسيمات أخرى عليها خاصة بنفس النوع. وتم حجز بمنزله كذلك كمية أخرى من دواء السكري بدون قسيمات، إضافة إلى كمية من الأقراص المهلوسة قدرت بـ 142 قرصا، حسب نفس المصدر.

 

وتم القبض كذلك على عنصرين آخرين ينشطان ضمن نفس الشبكة الإجرامية (31و 32 سنة) من ولاية وهران ضبط بحوزتهما 70 علبة من الأنسولين بدون قسيمات وفواتير شراء و 214 قسيمات دواء أخرى بمختلف الأنواع الخاصة بدواء السكري غير مستعملة.

 

وقد اعترفا عن ممولهما بهذه الأدوية وهو عامل (27 سنة)  بصيدلية ببلدية عين يوسف بتلمسان والذي تم حجز لديه 43 علبة أنسولين ليس بها قسيمات إلى جانب مؤثرات عقلية قدرت بـ 1380 قرص، وفق ذات المصدر.

 

وتم تقديم عناصر الشبكة الإجرامية الستة أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة مغنية الذي أحال الملف بدوره أمام قاضي التحقيق الذي أمر بإيداعهم الحبس المؤقت، كما أشير إليه.

 

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول