زوما يجدد تضامن جنوب إفريقيا مع كفاح الشعب الصحراوي

العالم
18 ديسمبر 2017 () - الخبر أونلاين/وأج
0 قراءة
+ -

جدد رئيس جنوب إفريقيا جاكوب زوما تأكيد تضامن بلاده مع حق الشعب الصحراوي في نيل الحرية و تقرير مصيره، مشددا على أن انضمام المغرب إلى الاتحاد الإفريقي من شأنه إعطاء فرصة جديدة للتعاطي معه حول القضية الصحراوية والبحث عن تسويتها عبر تطبيق قرارات و توصيات الأمم المتحدة ذات الصلة بالنزاع.

 

جاء ذلك خلال تقديم الرئيس زوما تقريره السياسي أمام المؤتمر الـ 54 لحزب المؤتمر الوطني الإفريقي الحاكم، المنعقد بمدينة جوهانسبورغ في الفترة من 16 إلى 20 ديسمبر الجاري بمشاركة وفد من الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب يضم في عضويته محمد يسلم بيسط عضو الأمانة الوطنية لجبهة البوليساريو ووالي ولاية العيون، وسفير الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية لدى جنوب إفريقيا البشير الراضي.

 

وذكرت وكالة الأنباء الصحراوية، اليوم الإثنين، أن ممثل الجمهورية الصحراوية يسلم بيسط أعرب خلال تدخله عن تقدير بلاده لموقف المؤتمر الوطني الإفريقي الذي طالما "عبر عن تضامنه مع كفاح الشعب الصحراوي في كافة المنابر و على كافة المستويات".

 

وقال المسؤول الصحراوي في كلمته إن "هذا الموقف النبيل ينطلق من تقاليد الكفاح المشترك و التحالف القائم بين حركتينا و الذي وقعه الزعيمان الراحلان أولفر تامبو و محمد عبد العزيز في أوج معاركنا البطولية ضد التوسع المغربي ونظام الأبارتيد اللذان كانت تجمعهما علاقات وثيقة من التآمر والتكالب ضد شعبينا و حركتينا التحرريتين".

 

وتطرق المندوب الصحراوي في كلمته إلى "الموقف المتعنت" للمغرب المتمثل في وقفه لمفاوضات التسوية مع جبهة البوليساريو، و طرده لبعثة الاتحاد الإفريقي من مدينة العيون المحتلة ورفضه لزيارة البرلمان الإفريقي و كذا رفضه لزيارة لجنة حقوق الإنسان الإفريقية، فضلا عن محاولاته المستمرة لتخريب العمل الإفريقي المشترك إلى جانب انتهاكاته لحقوق الإنسان و التصعيد الممنهج لنهب ثروات الشعب الصحراوي.

 

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول