قبل شهر عن "الكان"...الخلافات تتصاعد داخل اتحادية كرة اليد

رياضة
18 ديسمبر 2017 () - الخبر أونلاين/وأج
0 قراءة
+ -

وصف رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة اليد حبيب لعبان بالسلوك "غير القانوني" الرسالة الممضاة من طرف تسعة أعضاء من بين 12 المشكلة للمكتب الفيدرالي معتبرا هذا التصرف بـ "غير مقبول" ومحاولة لـ "زعزعة استقرار الهيئة" التي يترأسها عشية موعد هام جدا هو بطولة إفريقيا للأمم  (كان-2018) المقررة بالغابون (17-27 جانفي).    

 

وفي هذا الشأن قال لعبان في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية " أستنكر بشدة هذا السلوك الذي يهدف إلي ضرب استقرار كرة اليد الوطنية. هذه الخطوة الداخلية المنافية للقوانين يقودها أحمد شاوش غرضها زعزعة السير الحسن للاتحادية. إنه أحد أعضاء القائمة المترشح الخاسر (توفيق خليفي) خلال الانتخابات السابقة. هو الآن عضو في المكتب الفيدرالي الحالي".

 

وكان الأعضاء التسعة قد وجهوا رسالة إلى رئيس الاتحادية حبيب لعبان مستنكرين "الانزلاقات الخطيرة" المتعلقة بتسيير شؤون الاتحادية الجزائرية لكرة اليد كتبوا فيها: "ما عدا الاجتماع الأول الذي تم خلاله تقسيم المهام والمناصب بطريقة غير رسمية حيث لم يتم تحرير محضر اجتماع مصادق عليه من طرف الأعضاء، لم يتم توجيه أي  دعوة للمكتب الفيدرالي  من أجل عقد أي اجتماع رسمي حسبما ينص عليه القانون الأساسي للاتحادية".

 

وندد الأعضاء الغاضبون بـ "الغياب المتواصل" لرئيس الاتحادية معبرين عن احتجاجهم بسبب اتخاذ القرارات بشكل فردي دون المرور عبر المكتب الفيدرالي. 

 

وحول الرسالة أوضح لعبان: "حقيقة تلقيت إرسالية من طرف بعض الأعضاء لكنني لم اطلع عليها بعد. بالمقابل تكلمت مع الأعضاء الذين أكدوا لي عدم موافقتهم على هذا السلوك متبرئين من المبادرة التي قام بها أحمد شاوش. لغاية اللحظة لم اتخذ أي قرار وسأقوم باستدعاء اجتماع للمكتب الفيدرالي الأسبوع المقبل لدراسة الوضع"، ملوحا ب "محاربة كل شخص يهدد استقرار الاتحادية".       

 

وكان حبيب لعبان قد انتخب في فاتح أبريل الماضي رئيسا جديدا للاتحادية الجزائرية لكرة اليد خلفا لسعيد بوعمرة الذي قرر عدم الترشح لعهدة أولمبية ثانية.  

 

 

 

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول