مرض الكوليرا يستقر في اليمن

العالم
21 ديسمبر 2017 () - الخبر أونلاين/ وكالات
0 قراءة
+ -

أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر ، اليوم الخميس، ارتفاع عدد الحالات المشتبه بإصابتها بالكوليرا في اليمن إلى مليون حالة، بعد نحو ألف يوم من التدخل السعودي في النزاع في هذا البلد.

وقالت  اللجنة في تغريدة "الحالات المشتبه بإصابتها بالكوليرا في اليمن وصلت إلى مليون، ما يزيد المعاناة في بلد غارق في حرب دامية".

وأضافت "أكثر من 80 بالمائة من الشعب اليمني يفتقدون للغذاء والوقود والمياه النظيفة والرعاية الصحية".

وأعلنت منظمة الصحة العالمية في نوفمبر الماضي، إن الوباء تسبب في وفاة 2200 حالة منذ بداية انتشاره في أفريل الماضي.

وتحدثت منظمات إغاثية في أكتوبر الماضي، عن تراجع أعداد الحالات المشتبه بإصابتها بالكوليرا بعد أن ارسلت إليها حملات طبية مكثفة، إلا أنها عادت وحذرت في نوفمبر من احتمال عودة الكوليرا إلى الانتشار بعدما منعت المساعدات من الدخول إلى اليمن.

وقد أغلق التحالف العسكري بقيادة المملكة السعودية في الرابع من نوفمبر كافة المنافذ البحرية والبرية والجوية بعد إطلاق صاروخ باليستي من البلد الفقيرالذي جرى اعتراضه فوق الرياض.

واستمر الحصار على موانئ ومطارات اليمن التي تدخل منها المساعدات لنحو ثلاثة أسابيع.

وقبل إعادة التحالف السماح بإدخال المساعدات إلى اليمن، أعلنت منظمة الصحة العالمية في العاشر من نوفمبر أن حملة مكافحة وباء الكوليرا معرضة لنكسات خطيرة بسبب الحصار.

وذكرت أن اليمن تشتبه في أكثر من 913 ألف حالة بإصابتها بالكوليرا، مطالبة إلى منظمات إغاثية دولية برفع الحصار والسماح بإدخال المساعدات خصوصا عبر ميناء مدينة الحديدة والمطلة على البحر الأحمر الخاضعة لسيطرة الحوثيين

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول