غالي معسكر: بلومي يتحسر

رياضة
21 ديسمبر 2017 () - الخبر أونلاين/ وأج
0 قراءة
+ -


اعتبر المناجير العام لغالي معسكر، لخضر بلومي، بأن فريقه كان قادرا على تحقيق مرتبة أفضل في نهاية مرحلة الذهاب لبطولة الرابطة الثانية لكرة القدم لولا المشاكل التي عاشها في بداية المنافسة.
وقال بلومي لوكالة الأنباء الجزائرية، "بالنظر إلى النقاط الثمينة التي أهدرناها على ملعبنا على وجه الخصوص وبطريقة ساذجة، يمكنني القول أننا كنا قادرين على إنهاء الذهاب بين الثلاثة الأوائل".
وعاد الغالي إلى الرابطة الثانية الموسم الفارط بعد عدة سنوات قضاها في الأقسام السفلى، لكن الفريق عاش بداية بطولة صعبة للغاية جعلت الكثير يتنبأ له بالسقوط إلى قسم الهواة في نهاية المسابقة. و تسببت المشاكل التي عرفها الفريق في بداية الموسم في رحيل المدرب مجدي كردي بعد أربعة لقاءات فقط، كما حتمت تلك الوضعية على السلطات الولائية التدخل من خلال وضع حد لمهام المكتب المسير وتعيين لجنة مسيرة مؤقتة.
وأضاف بلومي : "الجميع على علم بالمشاكل التي عاشها الفريق في بداية الموسم بسبب مسيرين غير أكفاء. لحسن الحظ ، أن والي الولاية تدخل في الوقت المناسب لإعادة ترتيب البيت".
وعاد النجم الأسبق للكرة الجزائرية إلى فريقه الأول بعد تلك التغييرات على مستوى قيادة الغالي، حيث أسند إليه منصب المناجير العام، فيما عين لاعب آخر قديم في النادي على رأس العارضة الفنية وهو محمد قداوي.
و بعد إقصائه في الدور الجهوي الأخير لكأس الجمهورية، يسعى غالي معسكر لأن يرمي بكل ثقله في منافسة البطولة، حسب بلومي، الذي يعتقد بأن لا شيء لعب لحد الآن في سباق الصعود إلى الرابطة الأولى.
وتابع في هذا الصدد : "لاعبونا استعادوا الثقة المفقودة في بداية الموسم، بدليل النتائج الجيدة التي أحرزوها في الجولات السابقة والتي كانت مدعومة بأداء طيب للغاية، وهو ما يجعلنا نتفاءل بالعودة بقوة إلى سباق الصعود، طالما أن لا شيء حسم لحد الآن، رغم أن الفارق الذي يفصلنا عن أصحاب المقدمة معتبر نسبيا".
وأنهى أبناء مدينة الأمير عبد القادر الشطر الأول من الموسم في الصف التاسع بـ 18 نقطة، أي متأخرين بثماني نقاط عن ثالث الترتيب، شبيبة سكيكدة، علما وأن الثلاثة الأوائل سيصعدون في نهاية الموسم إلى حظيرة الكبار.
وطمأن المناجير العام للغالي بأن فريقه "لن يستسلم وسيلعب حظوظه إلى آخر لحظة"، حيث يتوقع بأن يعزز الفوز المسجل في آخر جولة على ميدان الرائد جمعية عين مليلة (1-0) في ثقة اللاعبين بأنفسهم لأداء مرحلة إياب "من الطراز الرفيع" تسمح لهم، لم لا، بخلط أوراق الأندية المتنافسة على التذاكر الثلاث للصعود.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول