احتياطي الصرف يتراجع إلى تحت 100 مليار دولار

مال و أعمال
21 ديسمبر 2017 () - الخبر أونلاين/وأج
0 قراءة
+ -

أكد الوزير الأول، أحمد أويحيى، اليوم الخميس  خلال تدشينه للطبعة الـ26 لمعرض الإنتاج الجزائري المنظم من 21 إلى 27 ديسمبر  بقصر المعارض (الصنوبر البحري) أن احتياطي الجزائر من الصرف بلغ 98 مليار  دولار في نهاية شهر نوفمبر 2017.

 

وأوضح أويحيى خلال حديثه مع أحد وكلاء السيارات الذي أبدى اهتمامه  بنشاط تركيب السيارات في الجزائر قائلا "لما كنا نتوفر على 174 مليار دولار  (من احتياطات الصرف) كانت الجزائر تستورد 500000 سيارة سنويا بقيمة 6 ملايير دولار، لكننا لا نتوفر اليوم إلا على 98 مليار دولار في شهر نوفمبر ونحن لم نوقف استيراد هذا العدد من السيارات لكي نستورد 600000 قطعة من لوازم  السيارات".

 

للتذكير، فإن وزير المالية عبد الرحمن راوية كان قد أكد مؤخرا أن احتياطي  الجزائر من العملة الصعبة بلغ 100 مليار دولار في شهر نوفمبر.

 

وتشير التوقعات إلى ان الرصيد من العملة الصعبة يمكن أن يستقر عند 85.2  مليار دولار في نهاية سنة 2018 (ما يوازي 18.8 شهرا من الواردات) و 79.7 مليار  دولار في سنة 2019 (18.4 شهرا من الواردات) قبل أن يصل إلى 76.2 مليار دولار في سنة 2020 (17.8 شهرا من الواردات).

 

 

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول