حجز قرابة 3 آلاف قرص مهلوس بالعاصمة

مجتمع
22 ديسمبر 2017 () - الخبر أون لاين/وأج
0 قراءة
+ -

تمكنت مصالح أمن ولاية الجزائر من توقيف 12 مشتبه فيه و حجز أزيد من 2900 قرص مهلوس، وقطعة من "القنب الهندي" وزنها 227  غرام و مبلغ مالي قدره 533 ألف دينار في أربع قضايا مختلفة متعلقة بالحيازة و المتاجرة في المؤثرات العقلية و المخدرات، حسبما أفاد به بيان اليوم الجمعة  لذات الهيئة الأمنية .

 
وحسب البيان، فإن القضية الأولى عالجتها مصالح أمن المقاطعة الإدارية لبئر  مراد رايس، وذلك إثر معلومة مفادها وجود مجموعة إجرامية تروج للمخدرات على  مستوى أحد الأحياء بقطاع الاختصاص.

  و بعد عملية ترصّد لأحدهم تمّ توقيفه وإخضاعه للتفتيش حيث عثر بحوزته على قطعة من القنب الهندي وزنها 227 غرام  ومبلغ مالي قدره 35 ألف دينار.

وأشار المصدر أنه بعد تفتيش منزل المشتبه فيه عُثر على مبلغ مالي قدره 156 ألف دينار.

 وباستصدار إذن بتفتيش منزل المشتبه فيه الثاني الذي كان رفقة الأول عثر  بمنزله على 18 قرص مهلوس ومبلغ مالي قدره 342 ألف دينار وبمواصلة التحقيقات تم  توقيف المشتبه فيهما الاثنين الباقيين حيث عثر بحوزتهما على قطعة من القنب  
الهندي.

و القضية الثانية التي عالجتها مصالح أمن المقاطعة الإدارية لسيدي امحمد جاءت على إثر شكوى تقدّم بها ضحية تمثّلت في تعرض محله للسرقة بالكسر فقد من  خلالها كمية معتبرة من الهواتف النقالة وأجهزة إعلام آلي محمولة.

 ومع بداية التحقيقات تم تحديد هوية الفاعل وتوقيفه واسترجاع بعض المسروقات من محل يملكه  المشتبه فيه، لتعثر قوات الشرطة كذلك على كمية معتبرة من المؤثرات العقلية بلغت  656 قرص، وفقا لذات البيان.

 وبخصوص القضيتين المتبقيتين، فقد تم معالجتهما على مستوى أمن المقاطعة  الإدارية لحسين داي.

 وتتعلق الأولى بحيازة الأقراص المهلوسة و المتاجرة فيها  وذلك على إثر معلومة أمنية مؤكدة، لتباشر قوات الشرطة تحرياتها في الأمر بموجب إذن بتفتيش منزل المشتبه فيه.

و تم العثور على 485 قرص مهلوس ليتم توقيفه،  وتحويل  وسماع خمسة  أشخاص آخرين في القضية.

فيما بدأت  القضية الثانية بعد ملاحظة عناصر فرقة الشرطة القضائية بإقليم  الاختصاص سيارة على متنها شخصين معروفين لدى المصالح الأمنية بسوابقهم العدلية، حيث أثناء التقرب منهم لاذوا فرارا بالسيارة.

  و بعد ملاحقتهم وجدوا السيارة فارغة، فيما تم رصد المشتبه فيهما وهما  يركضان باتجاه مقبرة، حيث قام أحدهما  برمي كيس بلاستيكي كبير بعد استرجاعه وجد بداخله 1800 قرص مهلوس، مع توقيفهما لاحقا.


وأوضح البيان أنه بعد استكمال الإجراءات القانونية المعمول بها تم عرض المشتبه  فيهم بمختلف القضايا على وكلاء الجمهورية المختصين إقليميا، أين تم  إيداع سبعة منهم الحبس المؤقت، بينما استفاد خمسة منهم من استدعاء مباشر.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول