معارك على لجنتي المالية والصفقات

سوق الكلام
25 ديسمبر 2017 () - الخبر
0 قراءة
+ -

عاشت أغلب بلديات ولاية الطارف، ولمدة 3 أسابيع، معارك طاحنة بين أعضاء مجالسها البلدية في عملية توزيع المهام، ولم تعد نيابة الرئيس تثير التنافس، بقدر ما احتدمت المعارك وبأكثر ضراوة على لجنة الصفقات بالدرجة الأولى، تليها لجنة الإدارة والمالية، ونفس المعركة جارية بأكثر شدة بين أعضاء المجلس الشعبي الولائي. وبما أن المغضوب عليهم كثيرون، فإن صف الغاضبين يزداد توسعا وسط كتلة الأفالان صاحبة الرئاسة. وعلق مواطنون يتساءلون: “أليس سر المعارك هي الكعكة؟”.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول