إسرائيل "تطرد" آلاف السودانيين والأفارقة

العالم
30 ديسمبر 2017 () - الخبر أونلاين/ وكالات
0 قراءة
+ -

ذكرت صحيفة "هآرتس" الصهيونية على موقعها الإلكتروني، أن سلطات الاحتلال أمهلت 7500 من طالبي اللجوء السودانيين والإرتريين المقيمين على أراضيها المغادرة خلال 3 أشهر أو دخول السجن.
وأضافت الصحيفة أن سلطات الحدود والهجرة بدأت في ديسمبر الجاري التحضير لطرد طالبي اللجوء، بناء على أوامر رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو.
وتفيد أرقام الاحتلال بوجود 27 ألف طالب لجوء من إريتريا ونحو 7500 سوداني و2500 من دول إفريقية أخرى، فيما ولد في إسرائيل 5 آلاف طفل لطالبي اللجوء.
وقال نتنياهو لمسؤوليه إنه يتوقع أن يغادر عدد كبير من هؤلاء خلال فترة قريبة. ودافع نتنياهو مرارا عن ترحيل المهاجرين الأفارقة، وعقد اتفاقات مع دول إفريقية لاستقبالهم.
وكانت حكومة الاحتلال قد أجلت خطة ترحيل السودانيين والإرتريين بسبب خلافات داخلية بشأن الميزانية المقترحة للخطة والتي تبلغ نحو 86 مليون دولار.

وأضافت "هآرتس" أن الترحيل يشمل آلاف الأفارقة الذين دخلوا إسرائيل بشكل غير قانوني وجرى احتجازهم في مركز "حولوت" الصحراوي، حيث سيتلقون قريبا إخطارا بالمغادرة خلال ثلاثة أشهر.وفي حال لم يغادروا ، سيتعرضون إلى السجن لأجل غير مسمى.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول