البليدة : خلية أزمة لمتابعة مخلفات الهزة الأرضية

مجتمع
3 يناير 2018 () - الخبر أونلاين / وأج
0 قراءة
+ -

 تم تنصيب على مستوى بلدية وادي جر غرب ولاية  البليدة خلية أزمة لمتابعة مخلفات الهزة الأرضية التي ضربت مساء أمس الثلاثاء  المنطقة،  حسبما علم اليوم الأربعاء من مصالح الولاية.

و أوضحت ذات المصالح أن الخلية المشكلة من مختلف المديرين التنفيذيين على غرار  الصحة و السكن و الأشغال العمومية و النشاط الاجتماعي أوكلت لها مهام إحصاء  البنايات التي تعرض أصحابها لتشققات جراء الهزة الأرضية التي بلغت شدتها خمس  درجات على مستوى سلم ريشتر.

و لم تخلف هذه الهزة الأرضية أية ضحايا، حسبما أكدته مصالح الحماية المدنية  لولاية البليدة ، عقب خرجات الاستطلاعية التي قامت بها للتعرف على الحالة  العامة باستثناء إصابة شخصين اثنين بجروح خفيفة جراء حالة الهلع تم إسعافهما  في عين المكان و من ثم تحويلهما إلى مستشفى العفرون.

و عكفت ذات المصالح بعين المكان على طمأنة المواطنين من أجل تفادي حالات  الهلع و الفزع خاصة بالنسبة لأصحاب الأمراض المزمنة و المسنين.

و أثارت هذه الهزة هلعا و خوفا كبيرين في نفوس سكان الولاية عموما و منطقة  وادي جر حيث لوحظ خروج العديد منهم من منازلهم خوفا من الهزات الارتدادية التي  تصاحب هذه الهزة. و أوضح هؤلاء السكان أن الكثير منهم قضوا ليلتهم خارج منازلهم سيما منهم  القاطنين بالبيوت الهشة التي تضررت جراء الزلزال.

من جهته أكد رئيس بلدية وادي جر، شيكر يخلف، أن مصالحه ساهرة منذ الوهلة  الأولى من أجل تقديم يد المساعدة لسكان البلدية، فيما أوضح مدير النشاط  الاجتماعي أن مصالحه قد جندت بعين المكان خلايا جوارية مهمتها التكفل النفسي  بالسكان المتضررين سيما منهم ذوي الأمراض المزمنة و المسنين.

يذكر أن الهزة الأرضية التي سجلت في حدود الساعة التاسعة و تسعة و خمسين  دقيقة و حدد مركزها على بعد أربع كيلومترات جنوب غرب بلدية وادي جر بولاية  البليدة ذات شدة خمس درجات على سلم ريشتر شعر بها كذلك سكان الولايات  المجاورة عين الدفلى و تيبازة و المدية و الجزائر العاصمة و بومرداس.

كما سجل بعدها ثلاث هزات ارتدادية كانت آخرها تلك المسجلة في حدود الساعة  العاشرة و 18 دقيقة من صباح اليوم الأربعاء.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول