3.5 مليار للاعبين لم يلعبوا دقيقة واحدة

رياضة
3 يناير 2018 () - الخبر أونلاين/وأج
0 قراءة
+ -

 كشفت الرابطة  المحترفة لكرة القدم، أن 56 لاعبا من الأندية الناشطة في بطولة الرابطة المحترفة الأولى لم يلعبوا و لو دقيقة واحدة مع فرقهم خلال مرحلة الذهاب، بكتلة أجور شهرية تبلغ 34.5 مليون دينار، حسب الإحصائيات التي كشفت عنها الهيئة المسيرة للمنافسة، خلال الاجتماع التقييمي لحصيلة مرحلة الذهاب الذى عقدته مع رؤساء الأندية المحترفة، أمس الثلاثاء بالجزائر العاصمة.

 

و اعتبرت الرابطة أن وقت اللعب المثالي لأي لاعب هو 90 دقيقة في كل مقابلة، ما يعادل 1350 دقيقة من اللعب، تمثل نسبة مئوية قدرها (100 % )، خلال 15 مواجهة من مرحلة الذهاب للبطولة الجزائرية، و هو المعيار الذي اعتمدت عليه لحساب مدى نسب مشاركة اللاعبين في اللقاءات.

 

ويوجد 56 لاعبا من بينهم لاعب واحد أجنبي لم يشاركوا في أي دقيقة طوال مرحلة الذهاب، وهم يمثلون 13 بالمائة من إجمالي لاعبي الرابطة الأولى، في حين تمثل كتلة أجورهم الشهرية قيمة 34.5 مليون دينار جزائري (3 مليار و 500 مليون سنتيم)، و هو ما اعتبره رئيس الرابطة بالمبالغ فيه وبغير المقبول.

 

وصرح قرباج في هذا الصدد، قائلا : "56 لاعبا يتقاضون مجموع رواتب قدرها 34.5 مليون دينار بدون لعب أي دقيقة أمر مبالغ فيه كثيرا من طرف مسيري الأندية. الفرق مطالبة بمراجعة حسابتها و العقلانية في تقديم الأجور للاعبين سيما في ظل الأزمة الاقتصادية و شح موارد التمويل. كفانا تبذير للأموال بانتداب لاعبين لا تحتاجهم الأندية".

 

و يوجد 27 لاعبا فقط ممن شاركوا بنسبة 91 إلى 100 بالمائة في لقاءات فرقهم خلال مرحلة الذهاب حسب نفس المصدر. 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول