ماذا فعل شرطي هولندي مع امرأة محجبة؟

منوعات
6 يناير 2018 () - الخبر أونلاين/وكالات
0 قراءة
+ -

في الوقت الذي تنتشر فيه خطابات معادية للمسلمين ببعض الدول الأوروبية، جاء سلوك شرطي هولندي ليؤكد انتصاره للإنسانية، عندما تمدّد في شارع بمدينة روتردام، لأجل حماية سيدة محجبة.

 

أشاد كثير من الهولنديين بسلوك شرطي في مدينة روتردام، بعد أن أوضحت صور انتشرت على تويتر أن الشرطي جلس على أرض الشارع حتى يحمي سيدة (يظهر من لباسها أنها مسلمة)، تعرّضت لحادث سير. إذ جلس الشرطي الشاب إلى جانب السيدة حتى لا تدهسها أيّ سيارة مسرعة.

 

الصور التي نشرتها في البداية مدوّنة هولندية، اسمها جيني، يوم الجمعة (الخامس من جانفي 2018)، قبل أن تنتشر على نطاق واسع، تبين الشرطي وهو يلّم ساقيه حتى يمكّن السيدة من الاستناد عليه في انتظار وصول الإسعاف. وقد أوضحت المدوّنة أن الشرطي بقي على هذه الهيئة لما يصل إلى 20 دقيقة.

 

وطالبت المدونة بنشر صور الشرطي على مدار واسع حتى يتم تكريمه على سلوكه الجميل. وتأتي هذه الصور في ظروف تزداد فيها الشعبوية المعادية للمسلمين في بعض الدول الأوروبية.

 

وممّن شاركوا صور الشرطي، بيتر فان فولنهوفن، زوج الأميرة مارغاريت، ابنة ملكة هولندا السابقة جوليانا. وأشاد بيتر بسلوك الشرطي كما تمنى الشفاء العاجل للسيدة التي تعرّضت للحادث، كما شارك الآلاف هذه الصور، واصفين الشرطي بالبطل.

 

وقال موقع  صحيفة "AD " الهولندية إن الحادث وقع في مدينة روتردام التي يدير شؤونها عمدة مسلم، هو المغربي الأصل أحمد أبو طالب. وذكرت الجريدة أن اسم الشرطي هو ألارد مارسي، فيما لم يتم الإعلان عن هوية المرأة التي لم تُظهر الصور وجهها.

 

 

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول