الصادرات غير النفطية تكافئ فاتورة استيراد الوقود

مال و أعمال
14 يناير 2018 () - الخبر أونلاين
0 قراءة
+ -

كشف نائب رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي مصطفى مقديش ، أن واردات الجزائر من الوقود تكافئ صادرات الجزائر من خلاف القطاع النفطي.

وقال  الخبير الاقتصادي في تصريح له لدى استضافته في القناة الإذاعية الثالثة ، الأحد، إن صادرات الجزائر من المنتجات غير النفطية تعوض فاتورة استيراد الوقود المقدرة بـ 2 مليار دولار سنويا.

وأوضح مقيدش أنه ينبغي على الجزائر تسريع خطة الانتقال الطاقوي من أجل ضمان أمنها الاقتصادي.

وأكد المتحدث أن خطة الانتقال الطاقوي تقوم على 3 أسس تتمثل في توسيع احتياطات البلاد من المحروقات التقليدية وغيرالتقليدية، وتجسيد المشاريع الاستثمارية في الطاقات المتجددة ، وأيضا تعزيز سياسة عقلنة وترشيد استعمال الطاقة على المستوى المحلي.

وأعرب مقيدش عن أسفه إزاء التوقعات بارتفاع استهلاك الفرد الجزائري  خلال العام الجاري، حيث بلغ  2 طن مكافئ من النفط مقابل 1.36 طن   مكافئ من النفط  خلال  2014، وهو ما اعتبره استهلاكا غير عقلانيا و تبذيرا في وقت تسعى فيه الجزائر لترشيد النفقات بعد انهيار أسعار النفط.  

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول