”بيو”: الإسلام سيَصبح ثاني ديانة بأمريكا متجاوزًا اليهودية

اسلاميات
18 يناير 2018 () - عبد الحكيم قماز
0 قراءة
+ -

أظهرت دراسة أجراها مركز أبحاث ”بيو” الأمريكي أنّه بحلول عام 2040 سيصبح الإسلام ثاني أكبر ديانة من حيث عدد سكان الولايات المتحدة بعد المسيحية.
وكشف مركز أبحاث ”بيو” الأمريكي عن ارتفاع عدد السكان المسلمين في الولايات المتحدة. وبحسب استطلاعات الرأي الحالية وكذلك تقديرات المسح السكاني في أمريكا فإنّ عدد المسلمين في الولايات المتحدة حاليًا يبلغ حوالي 3.45 مليون مسلم.
وقد جمع المركز بيانات تعود لأعوام 2007 و2011 و2017 لتعداد السكان في الولايات المتحدة (البيانات غير قائمة على الانتماء الدّيني) لوضع صورة أوضح لمستقبل المسلمين في الولايات المتحدة الأمريكية. وحسب البيانات المستخلصة، هنالك نمو متسارع للسكان المسلمين، وسيتضاعف عددهم ليقفز من حوالي 3.45 مليون شخص في عام 2017 إلى ما يقدر بـ8.1 مليون شخص في عام 2050.
وفي حال الوصول إلى ذلك الرقم، فمن المتوقع أن يتجاوز عدد المسلمين في أمريكا عدد اليهود الّذين يشكّلون اليوم ثاني أكبر مجموعة دينية في البلاد.
تجدر الإشارة إلى أنّ المركز كشف عن استطلاعات رأي أجراها العام الماضي وجدت أنّ 75% من المستطلعة آراؤهم يرون أنّ هناك ”الكثير من التمييز” ضدّ المسلمين في أمريكا، بينما يعتقد 60% أنّ وسائل الإعلام الأمريكية لا تغطي الإسلام بشكل عادل.
يُشار إلى أنّ مركز أبحاث ”بيو” مركز غير حزبي وغير حكومي، يقوم بدراسة القضايا الّتي تواجه العالم، ويجري كذلك استطلاعات للرأي العام والبحوث الديموغرافية، بالإضافة إلى تحليل محتوى وسائل الإعلام وغيرها من البحوث والدّراسات الاجتماعية. ويتلقّى المركز تمويلاً من صناديق خيرية. 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول