بلاتيني يلجأ إلى حقوق الإنسان

رياضة
24 يناير 2018 () - الخبر أونلاين/ وكالات
0 قراءة
+ -

أكّد الرئيس السابق للاتحاد الأوروبي لكرة القدم، الفرنسي ميشال بلاتيني أمس الثلاثاء، أنه تقدم باستئناف لدى المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان في ستراسبورغ للاعتراض على إيقافه من ممارسة أي نشاط كروي حتى أكتوبر 2019.
وقال صانع الألعاب السابق للمنتخب الفرنسي في تصريح صحفي "إنها مسألة شرف بالنسبة لي أريد أن تنصفني العدالة".
وأضاف بلاتيني (62 سنة) الذي استنفد جميع سبل الاستئناف ضد عقوبته في سويسرا (حيث يوجد مقر الاتحاد الأوروبي للعبة) "هذا الاستئناف يدخل في إطار منطق ما قلته دائما، أنا أعتبر أنني لم ارتكب أي خطأ وأنا مصمم على تأكيد حقوقي حتى النهاية وإثبات براءتي".
وأشار بلاتيني إلى أنه يعترض "من خلال هذا الاستئناف لدى المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان على جميع الإجراءات الجزائية للاتحاد الدولي (فيفا) ومحكمة التحكيم الرياضي".
وأوقف بلاتيني من قبل القضاء الداخلي للفيفا لمدة ثماني سنوات في أكتوبر 2015 بسبب دفعة غير مشروعة بقيمة مليوني دولار حصل عليها سنة 2011 عن عمل استشاري قدمه قبل 9 سنوات لرئيس الاتحاد الدولي آنذاك السويسري جوزيف بلاتير الموقوف هو أيضا في العملية نفسها، ثم قلصت العقوبة إلى ست سنوات من قبل لجنة الاستئناف في الاتحاد الدولي، ثم إلى أربع سنوات عن طريق محكمة التحكيم الرياضي التي يوجد مقرها في لوزان.
ولجأ بلاتيني الذي حرمته العقوبة من الترشح لرئاسة فيفا، بعد ذلك إلى المحكمة السويسرية بلوزان أيضا للاعتراض على عقوبته لكن المحكمة أكدت في جويلية 2017 إيقافه لمدة أربع سنوات حتى أكتوبر 2019.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول