ارتفاع فاتورة الحليب والسكر في 2017

مال و أعمال
24 يناير 2018 () - الخبر أونلاين/وأج
0 قراءة
+ -

عرفت فاتورة استيراد الحليب ومشتقاته والسكر والفواكه الجافة ارتفاعا خلال العام الماضي 2017، حسبما علم لدى الجمارك الجزائرية.

 

وارتفعت عموما فاتورة واردات المواد الغذائية الى 8.44 مليار دولار في 2017 (مقابل 8.22 مليار دولار في 2016)، ما يمثل زيادة قدرها 2.6 بالمائة، حسب بيانات المركز الوطني للإعلام والإحصائيات التابع للجمارك.

 

غير أنه ضمن المواد الغذائية الرئيسية، سجلت واردات الحبوب واللحوم تراجعا، حيث بلغت قيمة استيراد الحبوب (قمح لين وصلب..) والدقيق والسميد 2.77 مليار دولار في 2017 مقابل 2.81 مليار دولار (-1.34 بالمائة) بينما تقدر قيمة اللحوم المستوردة 188.47 مليون دولار مقارنة ب233.34 مليون دولار في 2016 (-19.23 بالمائة).

 

بالموازاة مع ذلك، شهدت فاتورة استيراد الحليب ومشتقاته زيادة إلى 1.41 مليار دولار مقارنة بـ 985.1 مليون دولار قبل عام (+43.11 بالمائة).

 

وسجلت الفواكه الجافة نفس المنحى التصاعدي حيث قدرت وارداتها ب450.5 مليون دولار مقابل 356.82 مليون دولار (+26.25 بالمائة)، في الوقت الذي ارتفعت فيه كذلك فاتورة استيراد السكر والسكريات إلى 1.03 مليار دولار مقابل 912.25 مليون دولار (+13.4 بالمائة).

 

بالنسبة للقهوة والسكر تقدر قيمة وارداتها ب423.3 مليون دولار مقابل 396 مليون دولار (+7 بالمائة).

 

وفيما يتعلق بالزيوت الموجهة للصناعات الغذائية (المصنفة ضمن فئة السلع الموجهة لسير وسائل الإنتاج)، زادت قيمة الواردات إلى 850.16 مليون دولار مقارنة بـ704.52 مليون دولار (20.7 بالمائة ).

 

وعليه، فإن الفاتورة الإجمالية لفئة المنتجات الغذائية والزيوت الموجهة للصناعات الغذائية قدرت ب9.3 مليار دولار في 2017 مقابل 8.92 مليار دولار في 2016.

 

من جهة أخرى، تراجعت فاتورة استيراد الأدوية لتنتقل من 12.02 مليار دولار في 2016 إلى 1.89 مليار دولار في 2017 (-6.4 بالمائة).

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول