ڨالمة:غلق الطريق بسبب تسعيرة النقل

مجتمع
24 يناير 2018 () - قالمة:إ.غمري
0 قراءة
+ -

أقدم عشرات سكان قرية سيدي عبيد "بوكحيل"التابعة لبلدية وادي الزناتي بڨالمة، اليوم الأربعاء، على غلق الطريق الوطني رقم 102 الرابط بين ولايتي ڨالمة وأم البواقي، احتجاجا على تسعيرة النقل الجديدة وانشغالات ضرورية ، لم تسو برغم عديد الشكاوى حسب بعض المحتجين بهذا التجمع السكاني الثانوي التابع إداريا لبلدية ودائرة وادي الزناتي.

 

شلّ المحتجون بهذه القرية الحركة على مستوى الطريق الوطني ، بعدما أغلقوه بالحجارة والمتاريس ، وأضرموا النار في أطر العجلات المطاطية ، مطالبين بتنقل السلطات إليهم وإسماعها انشغالاتهم ، التي تتمثّل في المطالبة بحصص للبناء الريفي ،صيانة وتوسيع الإنارة العمومية داخل القرية ، تهيئة الطرقات تسوية مشكل الانقطاعات المتكررة للكهرباء، والربط بغاز المدينة.

 

 وقد كان من أهمّ الانشغالات التي أجّجت الوضع داخل هذه القرية ، رفع الناقلين الخواص لتسعيرة النقل بين تجمعهم السكاني ومركز البلدية وادي الزناتي ، من 20 دج إلى 30 دج ،وهي الزيادة التي اعتبروها مبالغ فيها بالنظر إلى المسافة المقدرة بنحو 08 كلم فقط ، حسبما ذكر بعضهم، حيث طالبوا المسؤولين المعنيين بإعادة النظر في هذه الزيادة في تسعيرة النقل.

 

   وقد تنقل رئيس بلدية وادي الزناتي رفقة بعض أعضاء المجلس إلى مكان الاحتجاج ، أين فتح حوارا مع المحتجين كلّل بوعود بالتكفل بالانشغالات المطروحة .

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول