عدد قياسي لـ"الحراقة" في 2017

مجتمع
27 يناير 2018 () - إسلام.ب
0 قراءة
+ -

أصدرت الرابطة الجزائرية لحقوق الإنسان إحصاءها السنوي لظاهرة الهجرة غير الشرعية في الجزائر عبر البحر الأبيض المتوسط.

 

وأكدت الرابطة في بيان لها استناد إلى إحصائيات قيادة حرس السواحل التابعة للقوات البحرية في الفترة الممتدة بين 1 جانفي و31 ديسمبر 2017 أنه تم "إحباط محاولات هجرة غير شرعية لـ  3109 مهاجرا غير شرعي ... من بينهم مائة وستة وثمانون (186) نساء وثمانية مائة وأربعون (840) قصر، حاولوا هجرة الجزائر عبر سواحل  إلى الضفة الأخرى من البحر المتوسط".

 

وأضاف البيان ان "إحصائيات حرس السواحل التابعة للقوات البحرية لا تعكس العدد الحقيقي، نتيجة أن العدد الحقيقي للمهاجرين غير الشرعيين، الذي يفوق سنويا أكثر من 17500 شخص الذين نجحوا في الهجرة ووصلوا إلى الشواطئ الإسبانية والايطالية ثم توزعوا منها نحو مختلف الدول الأوروبية، كما أن هناك عشرات المفقودين غرقوا في البحر".

 

وحذرت الرابطة من تنامي ظاهرة تجارة البشر في البحر الأبيض المتوسط، حيث "يجني المهربون، نحو 6 مليارات و800 مليون دولار سنويا ونحو 60 ألف دولار أسبوعيا عبر البحر الأبيض المتوسط. تذكرة الهجرة غير الشرعية يقدر سعرها بين ألف إلى 10 آلاف دولار أميركي"، ما يجعلها تضاهي ماليا ظاهرة تجارة المخدرات حسب البيان.

 

 

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول