عشرات الجرحى و الموقوفين جراء العنف في الملاعب

رياضة
28 يناير 2018 () - واج/س.أ
0 قراءة
+ -

 سجلت المصلحة الجهوية للأمن العمومي التابعة  للمفتشية الجهوية لشرطة الغرب حوالي 21 تدخلا بالملاعب نتيجة بعض أعمال العنف  التي شابت بعض مباريات كرة القدم خلال سنة 2017 سجلت خلالها أكثر من 90 جريحا و أكثر من 130 موقوف مسجلة ارتفاعا مقارنة بالسنة التي سبقتها حسبما ذكر اليوم  الأحد بوهران خلال عرض حصيلة المفتشية المذكورة.

وتأسف عميد الشرطة قردودي جيلالي ممثل المصلحة المذكورة خلال ندوة صحفية حول  حصيلة المفتشية الجهوية للشرطة أن العنف في الملاعب في الجهة الغربية خلال  السنة الفارطة تسبب في 90 جريحا و 31 سيارة متضررة وتوقيف 138 مناصر وتقديم  102 منهم امام العدالة مشيرا إلى ارتفاع هذه النتائج مقارنة بسنة 2016 التي  سجلت فيها 16 تدخلا (54 جريحا و70 موقوفا).

وأرجع المتحدث هذه الوضعية "السيئة" على الرغم من وجود 7 فرق فقط بالغرب تلعب  للبطولة المحترفة الأولى و الثانية إلى "عدم وجود تسيير جيد للهياكل التي تجرى  فيها المباريات و غياب محاور معروف للتحاور مع مصالح الشرطة حول الجوانب  الخاصة بالأمن في الملعب إضافة إلى الحالة السيئة لمختلف الملاعب الرياضية من  سياجات مهترئة و مخارج منعدمة".

كما أبرز أيضا ان السبب في هذه الوضعية يعود في الكثير من الأحيان إلى  البرمجة السيئة لعدة لقاءات هامة دون أدنى تشاور مع مصالح الأمن إضافة إلى  "غياب أعوان الملعب و عدم نجاعة لجان الأنصار و الحماس الزائد لبعضهم و سلوكهم  غير الرياضي في بعض الأحيان مما يعقد مهمة رجال الأمن و يلقي على عاتقهم مهام  إضافية غير تلك المنوطة بهم".

و شدد في هذا الصدد على أهمية إعادة النظر في تسيير الهياكل و المباريات و  تكوين عدد كاف من أعوان الملعب من اجل مساندة عمل رجال الأمن و ترقية مهام  التأطير الوقائي للأنصار و كذا إعادة تهيئة المنشآت الرياضية بطريقة حديثة حتى  يتم القضاء نهائيا على مشكل العنف في الملاعب.

ومن جانب آخر تطرق عميد الشرطة قردودي جيلالي إلى حوادث المرور خلال سنة 2017  و التي حصدت 184 ضحية و 4082 جريح في 3.462 حادثا بولايات غرب البلاد مع تسجيل  ارتفاع ب 16 حالة وفاة و 299 جريح و20 حادثا مقارنة بسنة 2016 مرجعا السبب  الرئيسي إلى العامل البشري خاصة فئة السباب من 18 الى 25 سنة من ذوي رخص السياقة الحديثة و ذلك بنسبة 95 بالمائة.

أما رئيسة المصلحة الجهوية للموارد البشرية عميد الشرطة عاشور مريم فقد ركزت  على تدعيم مصالح الشرطة بالمورد البشري حيث تم تسجيل تخرج 910 ملازم أول  للشرطة خلال السنة الفارطة و تدعيم بهم مختلف المصالح الشرطية بالناحية  الغربية فيما تمت ترقية 2.339 موظف شرطة من مختلف الرتب.

كما تم تدشين خلال سنة 2017 سبع منشآت للشرطة و 11 منشأة اجتماعية فيما سيتم  خلال السنة الحالية تدشين 18 منشأة للشرطة و 9 منشآت اجتماعية.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول