تفكيك عصابة بيع أدوية الإجهاض

مجتمع
31 يناير 2018 () - إ.ب/وأج
0 قراءة
+ -

تمكن عناصر فصيلة الأبحاث للدرك الوطني بسطيف من تفكيك نشاط مجموعة أشرار تتكون من 8 أفراد تختص في بيع أدوية مهربة تستعمل في الإجهاض حسبما علم اليوم الأربعاء من المجموعة لذات السلك الأمني.

 

وأوضح ذات المصدر أن عناصر فصيلة الأبحاث للدرك الوطني تمكنوا من معالجة قضية تتعلق بجناية تكوين جمعية أشرار والحيازة والعرض للبيع لأدوية مستوردة عن طريق التهريب تستعمل للإجهاض تم من خلالها توقيف 8 أشخاص، ينشطون على مستوى المستشفى الجامعي بسطيف.

 

وتعود حيثيات القضية حسب المصدر إلى تلقى معلومات تفيد بوجود شبكة إجرامية تنشط على مستوى المستشفى الجامعي بسطيف مختصة في المتاجرة بالأدوية المستعملة في الإجهاض معظمهم تابعين لمصلحة تصفية الكلى بذات المستشفىي حيث تم توقيف إحدى أفراد العصابة و بحوزتها 4 أقراص من دواء يستعمل في الإجهاض.

 

وبعد التحقيق معها تبين أنها اغتنمت فرصة تواجدها بالمستشفى بصفتها طالبة جامعية متربصة لترويج هذا الدواء وفقا لذات المصدر .

وبتكثيف التحريات تم تحديد وتوقيف باقي أفراد الشبكة المكونة من 6 نساء معظمهن يعملن بقطاع الصحة و رجلين أحدهما رئيس مصلحة بالمستشفى و تتراوح أعمارهم ما بين 23 و65 سنة حسبما أفاد به الدرك الوطني.

 

و قد أسفرت العملية عن حجز 81 قرصا لدواء فرنسي الصنع يستعمل في الإجهاض قدرت قيمته المالية بـ 17 مليون دج ليتم تقديم المتورطين أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة سطيف.

        

 

 

 

 

 

 

 

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول