الحدود خط أحمر

أخبار الوطن
6 فبراير 2018 () - إ.ب/وأج
0 قراءة
+ -

أكد نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق أحمد قايد صالح، اليوم الثلاثاء من تمنراست، ضرورة مواصلة "المراقبة الصارمة والدقيقة" للشريط الحدودي للبلاد والعمل على تأمينه وصيانة حرمته من خلال قطع الطريق أمام عصابات التهريب بمختلف أشكاله.

 

 

وأوضح بيان لوزارة الدفاع الوطني أن الفريق قايد صالح طالب في كلمة توجيهية تابعها جميع أفراد وحدات الناحية العسكرية السادسة بتمنراست خلال اليوم الثالث من زيارته لها، بضرورة "المواصلة العازمة لجهود المراقبة الصارمة والدقيقة لشريطنا الحدودي والعمل الجدي ليل نهار على تأمينه وصيانة حرمته والاستمرار في قطع الطريق أمام عصابات التهريب بمختلف أشكاله وعلى شل حركتها والحد من انتشار نشاطاتها الهدامة في هذه المنطقة".

 

 

وبعد أن أشار البيان إلى أن الفريق قايد صالح خصص اليوم الثالث من هذه الزيارة لتفقد وتفتيش بعض وحدات القطاع العملياتي إن قزام، ذكر أنه في إطار "متابعة مدى تنفيذ برنامج سنة التحضير القتالي 2017-2018 كان الفريق قايد صالح قد أشرف عشية يوم أمس بمعية اللواء مفتاح صواب، قائد الناحية العسكرية السادسة، على تنفيذ تمرين بياني بالرمايات الحقيقية قامت به مفرزة من الكتيبة 64 مشاة مستقلة مدعومة بمروحيات إسناد ناري، وهذا بميدان الرمي والمناورات التابع للقطاع العملياتي إن قزام".

 

 

وتتمثل فكرة التمرين - يضيف ذات المصدر- في "قيام هذه المفرزة بصد محاولة اختراق لحدودنا الوطنية من قبل مجموعة معادية"، مبرزا أن هذا التمرين "تم تنفيذه باحترافية عالية تؤكد من جديد فعالية التكوين ونجاعة التدريب والتحضير القتالي على مستوى جميع وحدات هذا القطاع العملياتي، وهي الجوانب التي حرص الفريق  قايد صالح في ختام التمرين، على ضرورة إيلائها العناية والاهتمام الكبيرين".

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول