لا تنازل لحصص سوناطراك إلى الأجانب

مال و أعمال
6 فبراير 2018 () - إ.ب/وأج
0 قراءة
+ -

كذب مجمع سوناطراك الخبر الذي تداولته بعض وسائل الإعلام ومفاده أن الشركة بصدد إجراء محادثات مع شركاء أجانب للتنازل عن حصصها وتغيير الرقابة في عدد من فروعها.

 

 وقالت شركة سوناطراك في بيان لها أنه و "تبعا للحوار الذي خص به نائب مدير قسم نشاطات الاستكشاف والإنتاج صالح مكموش أمس الإثنين برنامج في الإذاعة الوطنية، فإن الشركة تكذب قطعيا الخبر الذي تداولته بعض وسائل الإعلام و فحواه أن الشركة هي بصدد إجراء محادثات للتنازل عن حصص في المؤسسة  لشركاء أجانب وكذا تغيير الرقابة في بعض فروعها".  

 

في هذا الصدد أوضحت الشركة أنه و تبعا للقرار الذي اتخذه بعض الشركاء بمغادرة الجزائر، فقد أوضح نائب مدير قسم نشاطات الاستكشاف والإنتاج عن وجود "فرص للتعاون هي قيد المحادثات مع شركاء ينشطون في الجزائر أومع شركاء آخرين جدد" حسب ذات المصدر.

 

وأضاف بيان الشركة أن ذات المسؤول أكد أن "سوناطراك ستواصل في مشاريع الاستغلال في القطاع المنجمي مع الشركاء التاريخيين ومستعدة أيضا لتأسيس شراكات جديدة مع شركات تنشط في القطاع النفطي وهي  مؤهلة مسبقا من طرف الوكالة الوطنية لتثمين موارد المحروقات" (ألنفط).

 

في هذا السياق أوضحت سوناطراك "أن المسائل المرتبطة بفتح رأسمال الشركة أو التنازل عن أسهم في فروعها أو أي تعديل في القاعدة 51/49 بالمائة مواضيع لم يتم التطرق اليها بتاتا في هذا الحوار الذي خص به نائب مدير قسم نشاطات الاستكشاف و الإنتاج هذه القناة الإذاعية الوطنية.  

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول