الإطاحة بعصابة استولت على 5 ملايير بغليزان

مجتمع
6 فبراير 2018 () - جيلالي لخضاري
0 قراءة
+ -

قضية فريدة نوعها هزت منطقة مازونة في غليزان وضواحيها، بعدما سطت جماعة أشرار على محل لبيع المجوهرات الكائن بوسط المدينة،واستعملت الكسر من داخل مسكن المجوهراتي،واستولت على كمية هائلة من الذهب والأموال قدرت بزهاء 5 ملايير.


في شهر جانفي من السنة الجارية اكتشف مجوهراتي يقطن مازونة في غليزان أنه تعرض لسرقة كمية كبيرة من الذهب تزيد عن ثلاثة كيلوغرامات والمال،فقام على التو بإبلاغ الشرطة التي باشرت تحرياتها منذ ذلك الوقت إلى أن توصلت إلى الجناة أمس،وألقت عليهم  القبض وقدمتهم للعدالة.


ذكرت مصادر "الخبر"(الجريدة الوحيدة التي تحصلت حصريا على هاته المعلومات)أن فرقة البحث والتحري بمصلحة أمن دائرة مازونة كثفت من تحرياتها السرية،وعلى إثر معلومات توصلت إلى الفاعلين الرئيسيين الذين هم من أبناء المنطقة،والذين قاموا بكراء مسكن ببلدية المحقن بوهران بعد فعلتهم،وابتاعوا سيارة فاخرة.كما قامت ذات الفرقة بتحديد المسكن بالتدقيق،وبعد تمديد الاختصاص إلى محكمة أرزيو،باغتت فرقة الشرطة القضائية بمازونة العصابة التي كان رئيسها وعشيقته بالمسكن المذكور إلى جانب السيارة،وبعد التحقيق معه أخبر عمن شاركوه في عملية السرقة،وأنه قد باع الذهب المسروق لمجوهراتي بذات البلدية المحقن بولاية وهران،أين حجز أفراد الشرطة على 22 كيلوغراما من الذهب لكن الضحية تعرف على ثلاث كيلوغرامات فقط مما سرق منه عند صائغ ثان وقيمة مالية مقدرة بنحو 800 مليون سنتيم.وقد تم تقديم العصابة إلى وكيل الجمهورية بمحكمة مازونة حيث وضع ثمانية منهم الحبس المؤقت وواحدا تحت الرقابة القضائية،وخمسة استفادوا من الاستدعاء المباشر.للعلم أن الفاعلين ذوو سوابق عدلية.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول