سامسونغ تحدث أزمة دبلوماسية

رياضة
8 فبراير 2018 () - ك.ب/وكالات
0 قراءة
+ -

سلمت وزارة الخارجية الإيرانية اليوم الخميس، السفير الكوري الجنوبي في طهران، رسالة احتجاج شديدة اللهجة بسبب شركة "سامسونغ".
وطالبت الخارجية الإيرانية الشركة بالاعتذار، بعد أنباء عن قرار مشترك بين اللجنة الأولمبية الدولية و"سامسونغ" لاستثناء اللاعبين الإيرانيين إلى جانب آخرين كوريين شماليين من تقديم هواتف ذكية كهدية لهم، خلال الألعاب الأولمبية الشتوية، بحجة العقوبات الدولية.
وحذرت الخارجية السفير الكوري الجنوبي من أن هذه المسألة من شأنها أن تضع العلاقات التجارية بين البلدين على المحك.
من جهته، وصف المتحدث الرسمي باسم الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، تصرف كوريا الجنوبية وشركة "سامسونغ" بغير الأخلاقي وغير الرياضي.
وتفتتح غدا الجمعة، دورة الألعاب الأولمبية الشتوية الثالثة والعشرين، في مدينة بيونغ تشانغ الكورية الجنوبية، بمشاركة 95 دولة.
وهذه المرة الأولى التي تستضيف فيها كوريا الجنوبية دورة الألعاب الأولمبية الشتوية، وهي الدولة الآسيوية الثانية التي تحتضن هذا الحدث الكبير بعد اليابان التي استضافت دورتي 1972 في سابورو و1998 في ناغانو.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول