ولد قدور:سوناطراك ستبقى ملكا للدولة

أخبار الوطن
8 فبراير 2018 () - إ.ب/وأج
0 قراءة
+ -

أكد الرئيس المدير العام لسوناطراك، عبد المومن ولد قدور، اليوم الخميس بحاسي الرمل أن " سوناطراك كانت وستبقى دوما شركة وطنية ملكا للدولة الجزائرية " نافيا أن تكون الشركة تخطط لأي تنازل عن حصصها.

 

وقال ولد قدور على هامش زيارة عمل قادته إلى حاسي الرمل (الأغواط) أن " سوناطراك هي ملك للدولة الجزائرية بنسبة 100 بالمائة وستبقى كذلك ولا مجال للحديث في هذا الأمر".

 

وكان تصريح  ولد قدور ردا مباشرا و صريحا على المعلومة التي تم تداولها مؤخرا و مفادها أن سوناطراك بصدد إجراء محادثات مع شركاء أجانب للتنازل عن حصصها وتغيير الرقابة في عدد من فروعها.

 

وكان مجمع سوناطراك قد كذب الثلاثاء في بيان له الخبر الذي تم تداولته في بعض وسائل الإعلام يوم الإثنين ومفاده أن الشركة بصدد إجراء محادثات مع شركاء أجانب للتنازل عن حصصها و تغيير الرقابة في عدد من فروعها.

 

وقالت شركة سوناطراك أنه و "تبعا للحوار الذي خص به نائب مدير قسم نشاطات الاستكشاف والإنتاج صالح مكموش برنامج في الإذاعة الوطنية، فإن الشركة تكذب قطعيا ما تم تداوله في بعض وسائل الإعلام بكون الشركة هي بصدد إجراء محادثات للتنازل عن حصص في المؤسسة لشركاء أجانب وكذا تغيير الرقابة في بعض فروعها".

 

في هذا الصدد، أوضح ولد قدور للصحافة أن سوناطراك تعمل مع شركاء و تتقاسم معهم المخاطر المتعلقة بالاستثمارات .

 

وأضاف ذات المسؤول يقول " إنها استراتيجية اقتصادية (...) نحن نعمل من أجل استقدام شركاء وبالتالي سنتقاسم معهم مخاطر الاستثمار لكن الحديث عن التنازل عن حقول طاقوية أو أي شيء آخر من هذا القبيل لم نتحدث فيه اطلاقا ".

 

وقال ولد قدور إن تصريحات نائب مدير قسم نشاطات الاستكشاف والإنتاج صالح مكموش " تم تحويرها وإخراجها عن سياقها الصحيح ". و حسب ولد قدور فإن إشراك متعامل أجنبي في نشاطات الاستكشاف و تطوير الحقول الطاقوية تضمن لسوناطراك مزايا الاستفادة من التكنولوجيا و كذا الدخول في الرساميل.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول