بونجاح يقود السد لفوز مثير على الوصل

رياضة
13 فبراير 2018 () - م.خالد/ وكالات
0 قراءة
+ -

 قاد المهاجم الجزائري بغداد بونجاح فريقه السد القطري إلى فوز مثير على مضيفه الوصل الإماراتي 2-1 الثلاثاء في دبي في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثالثة.

وكان الوصل البادىء بالتسجيل عبر البرازيلي فابيو دي ليما (26)، لكن البديل بونجاح الذي دخل في الدقيقة 58 سجل هدفي التعادل (79) والفوز (90).

واحتل السد العائد إلى البطولة بعدما غاب عن آخر نسختين، المركز الثاني في المجموعة بفارق الأهداف عن بيرسيبوليس الإيراني الفائز على ضيفه ناساف الأوزبكستاني 3-صفر اليوم أيضا.

وإذا كانت عودة السد للبطولة مميزة، فإنها لم تكن كذلك بالنسبة للوصل الغائب عنها منذ آخر مشاركة له في نسخة 2008، بعدما فرط بتقدمه وافضليته حتى آخر ثلاثين دقيقة من المباراة، حين شارك بونجاح وقلب المباراة رأسا على عقب.

واستغل الوصل حماس جماهيره التي ناهز عددها ستة آلاف متفرج في استاد زعبيل، ليسيطر بشكل شبه كامل على الشوط الأول في ظل غياب أي خطورة للسد الذي افتقد لرأس الحربة الصريح.

وارتكب عبد الكريم حسن مدافع السد خطأ فادحا حين حاول التمرير إلى زميله الإيراني مرتضى بور علي غنجي فخطف فابيو دي ليما الكرة وسددها زاحفة خادعة في شباك سعد الشيب (26).

وكان لهدف ليما أهمية خاصة جدا لأنه حمل الرقم 100 بقميص الوصل منذ انضم إلى صفوفه في موسم 2014-2015 حيث سجل 78 هدفا في الدوري و16 في كأس الرابطة و5 في كأس الإمارات.

ودفع البرتغالي جوزفالدو فيريرا مدرب السد ببونجاح مكان سالم الهاجري (58)، ليكون هذا التبديل نقطة تحول في المباراة لصالح الضيوف.

وصنع بونجاح الفرصة الأخطر للسد بعدما تلقى عرضية قابلها بخلفية رائعة صدها سلطان المنذري بصعوبة لترتد إلى المهاجم الجزائري، لكن حارس مرمى الوصل أبعدها مجددا (70).

وكان بونجاح عند حسن ظن مدربه بتسجيله هدف التعادل للسد إثر تلقيه تمريرة رائعة من الإسباني تشافي هرنانديز سددها بذكاء في الشباك (79).

وكاد السد يسجل الهدف الثاني بعد مجهود فردي رائع من البديل أكرم عفيف وتمريرة إلى تشافي سددها خادعة وتصدى لها المنذري (85).

لكن حارس مرمى الوصل فشل في إبعاد كرة بونجاح عن شباكه إثر عرضية من عفيف أخطأ مدافع الوصل عبدالله صالح في إبعادها لتتهيأ أمام الجزائري ويكملها في المرمى (90).

وقال بونجاح: "فوزنا كان مهما جدا اليوم لأنه جاء في المباراة الأولى والذي يعطي الفريق أريحية في الاستحقاقات المتبقية في المجموعة. دخلت كبديل وكنت في لياقة جيدة وأستفدت من مساعدة زملائي لتسجيل هدفين".

وأرجع بونجاح سبب الفوز إلى أن "لاعبي السد كانوا في قمة تركيزهم حتى آخر دقيقة واستفادوا من المساحات بشكل جيد".

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول