القضاء البلجيكي يهدد "فايسبوك"

الخبر الرقمي
17 فبراير 2018 () - ك.ب/ وكالات
0 قراءة
+ -

هددت محكمة بلجيكية شركة "فايسبوك" بغرامة تصل إلى 100 مليون أورو إذا استمرت في مخالفة قوانين الخصوصية من خلال تتبع الناس على مواقع طرف ثالث.


وقضت المحكمة أيضا، في قضية رفعتها هيئة مراقبة الخصوصية في بلجيكا، بأنه يتعين على فايسبوك حذف جميع البيانات التي جمعتها بشكل غير قانوني عن المواطنين البلجيكيين بما في ذلك الأشخاص غير المستخدمين لفايسبوك بأنفسهم.


وقالت شركة فايسبوك التي سيتم تغريمها 250 ألف أورو يوميا أو ما يصل إلى 100 مليون أورو إذا لم تمتثل مع حكم المحكمة، في بيان إنها سوف تستأنف الحكم.


وكشفت المحكمة أن مجموعة التواصل الاجتماعي تستخدم طرقا مختلفة لتعقب سلوك الأشخاص عبر الأنترنت إذا لم يكونوا على الموقع الإلكتروني للشركة من خلال وضع ملفات تعريف الارتباط ونقاط غير مرئية على مواقع طرف ثالث.


وترى شركة فايسبوك أن التكنولوجيا التي تستخدمها تتماشى مع معايير الصناعة، وتمنح المستخدمين الحق في رفض جمع البيانات على مواقع الانترنت والتطبيقات على برنامجها المستخدم للإعلانات.

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول