" يجب عصرنة البنية التحتية لاستقطاب المستثمرين "

الخبر الرقمي
19 فبراير 2018 () - محمد درقي
0 قراءة
+ -

تأسف الدكتور عية عبد الرحمان أستاذ علم الإقتصاد في جامعة الجزائر، لعدم مواكبة الإقتصاد الوطني للتطورات الحاصلة في مجال التطور التكنولوجي، في إشارة صريحة منه إلى الإنعكاسات السلبية التي ترتبت عن حادثة انقطاع الأنترنيت لمدة ستة أيام كاملة، مؤكدا بأن التعاملات الالكترونية انتقلت من كونها معاملات عصرية و برستيج ، إلى أساس في التعامل ، بما في ذلك التعاقد حول صفقات بيع وشراء مختلف السلع و الخدمات، وكذا  تنظيم سوق العمل.

وحسب الأستاذ عية، فإن العطب الذي طال الشبكة خلف نتائج سلبية متعددة، لخّصها في عدة نقاط أبرزها الشلل الذي مسّ الشركات متعددة الجنسيات في مجال التواصل مع شركاءها وفروعها لتحديد الأهداف، والإحتياجات، و تبادل المعلومات، خاصة تلك المتعلقة بتقلبات أسعار السلع ، وتقديم الاستشارة و إرسال التقارير اليومية، الأمر الذي قد ينتهي بمراجعة هذه الشركات موقعها في الاقتصاد الوطني الذي يعاني أصلا من ضعف كبير في مناخ المال و الأعمال، مضيفا بأن الحكومة ملزمة باعتماد إجراءات عملية لضمان استقطاب المستثمرين، على غرار عصرنة القواعد التحتية، بما فيها تطوير شبكة الانترنيت.

وقد تسبب تعطل الأترنيت، حسبه، في مشاكل كبيرة للشركات السياحية، وشركات البيع عن طريق الأنترنيت، و تلك التي تنظم العلاقة بين طالب العمل و عارضه، ما يستدعي تعويضها عن الخسائر التي لحقت بها، وعدم اإكتفاء بتعويض الأيام مثلما قررت الجهات الوصية.

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول