مجسدة جميلة بوحيرد غاضبة

ثقافة
19 فبراير 2018 () - ف.ن/ وكالات
0 قراءة
+ -

عبرت غادة نافع ابنة الممثلة ماجدة الصباحي عن حزنها بعد احتفاء المجلس القومي للمرأة بالمجاهدة جميلة بوحيرد، دون دعوة والدتها.
وفاجأت نافع خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي المصري وائل الإبراشي في برنامجه "العاشرة مساء" في قناة "دريم" المصرية، إنها تكن كل التقدير والاحترام للمناضلة الجزائرية جميلة بوحيرد، ولكن الجزائريون عرفوا بوحيرد من خلال "ماجدة"!!.
وأضافت أن المصريين أيضا لم يكونوا على علم بشخصية جميلة على الإطلاق إلا من خلال الفيلم السينمائي الذي جسدت بطولته ماجدة وحمل عنوان "جميلة" عام 1958، وأنها كانت من ضمن الأسباب التي ساعدت على استقلال الجزائر وقتها.
وأشارت إلى أنه تم الاحتفال بوالدتها في الجزائر بسبب تقديم صورة من النضال الجزائري.
وعقبت ماجدة على الأمر وقالت إنه توجد آلاف المناضلات في الوطن العربي، ولكن ماجدة المصرية هي من عرفت الناس بـــ"جميلة بوحيرد"، وأنتجت فيلم من أجل كل الجميلات المناضلات في بلادهن.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول