عراك بين صينيين وأمريكيين بحضور ترامب

منوعات
19 فبراير 2018 () - م.خالد/ وكالات
0 قراءة
+ -

كشفت وسائل إعلام أمريكية النقاب عن معركة وقعت بين مسؤولين أمريكيين وصينيين خلال زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى بكين في نوفمبر الماضي، كان بطلها كبير موظفي البيت الأبيض، جون كيلي.

وبحسب موقع "إكسيوس" الذي ذكر الحادثة نقلاً عن 5 مصادر موثوقة، ونقلت عنه وسائل الإعلام المحلية، الإثنين، فقد نشبت مناوشات ومشاحنات بالأيدي بين كيلي وضباط الخدمة السرية الأمريكية من جهة، وبين مسؤولي أمن صينيين، خلال مأدبة العشاء الرسمية التي حضرها ترامب، وزوجته ميلانيا، بدعوة من الرئيس الصيني شي جين بينغ، وقرينته بنغ لي يوان، في بكين.

وقالت المصادر المذكورة إن المشاحنات التي نشبت يوم 9 نوفمبر الماضي، دارت حول ما يسمى "الكرة النووية" أو "الحقيبة النووية" للرئيس الأمريكي ترامب، والتي تحوي أوامر إطلاق هجوم نووي.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول